أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

منطقة في اللاذقية لا تصلها مياه الشرب إلا مرة واحدة في الأسبوع

أرشيف

يعاني أهالي منطقة "القنجرة" في اللاذقية من الانقطاع المستمر لمياهة الشرب التي لا تصل إلى منازل المدنيين إلا مرة واحدة في الأسبوع.

وقال تلفزيون "الخبر" الموالي إن أهالي المنطقة اشتكوا من عدم وصول مياه الشرب إلى منطقتهم إلا كل أسبوع مره، في وقت تقوم فيه أبنية قيد الانشاء مجاورة لهم باستخدامها لإتمام أعمالها، مضيفا أن أحد المشتكين قال: "نحن تجمع مكون من 8 أبنية غرب نادي المجد بحوالي 100 متر تأتينا المياه بالشكل الطبيعي مرة كل أسبوع، والآن منذ 5 كانون الثاني لم نر المياه".

وأضاف: "وإذا ما وصلت على سبيل الصدفة تأتي ضعيفة ومترافقة مع انقطاع الكهرباء على الرغم من قيام الأبنية قيد الانشاء المجاورة لنا باستخدام مياه الشرب لإتمام أعمالها بينما نحن نشتري المياه من الصهاريج".

وأكد أنه "وبعد التواصل مع جميع المعنيين لإيجاد حل للمشكلة ووضع سكر خاص للتحويل لهذه المنطقة حتى يكون الضخ متركز فيها وتصل بشكل أقوى، إلا أننا لم نجد سوى تسويف ووعود وأعذار ونحن على هذا الحال منذ سنوات".

وأوضح أن حجج عدم وصول المياه تنوعت ومنها أن الخط قديم ويجب النقل للخط الجديد والذي قمنا به فعلاً على حسابنا الشخصي ولم نستفد شيء، الناس لم تعد تحتمل عبء شراء الصهاريج وبدأت تترك المنطقة وتبيع منازلها".

بدوره ارجع مدير المؤسسة العامة لمياه الشرب والصرف الصحي في اللاذقية "مضر منصورة" أسباب الانقطاع إلى "التوسع الذي يتم تنفيذه بدون التنسيق مع المؤسسة لبيان كفاية الوارد المائي من جهة والتقنين الكهربائي الكبير الذي أدى إلى ضغط على الشبكة من قِبل الأهالي مما تسبب بمشاكل نقص مياه بالأبنية المتواضعة بنهاية محاور القرية".

زمان الوصل
(14)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي