أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حمار يقتلع فروة رأس طفل في دير الزور

تعرض الطفل (خ. ع) المقيم في قرية بقرص التابعة لمحافظة دير الزور لحادثة نادرة تسبب بها حمار لم يتأخر في عض الطفل وانتزاع فروة رأسه وتشويه قمة الطفل القفوية.
ومن المفترض أن يخضع الطفل خلال الفترة القادمة لعملية تجميلية تعد الأخيرة في مراحل علاجه والمتمثلة بزراعة الشعر في المساحة التي استأثر بها الحمار لأنيابه. فما حكاية طفلنا؟
يقول الدكتور حافز الحافز الذي أشرف على العمل الجراحي والتجميلي للطفل المصاب بأن الطفل راجع مع والده العيادة في وقت سابق بنتيجة ضياع مادي واسع في فروة الرأس يشمل المنطقة القمية القفوية الناجمة عن أذية رضية (عضة حمار كان قد تعرض لها في قريته) وقد شمل الضياع كامل طبقات فروة الرأس بما فيها السمحاق العظمي، أي إن الجمجمة معراة، وقطر الضياع المادي يتجاوز الـ10 سم، وكان الطفل قد راجع المشفى الوطني بدير الزور حينها حيث أخذ لقاح الكلب وهذا اللقاح مطلوب في هذا النوع من الحوادث.
الحادثة دعت الطبيب المعالج إلى طمأنة ذوي المصاب وأن وضعه لا يستدعي القلق، حيث أجرى له تنظيراً للحواف المتأذية مع الغسيل والعناية الموضعية. وعلى اعتبار أن الأذية لا يمكن إجراء الترميم عليها باعتبارها (عضة)، فقد تم الاكتفاء بإعطاء الأدوية اللازمة ومراقبة الحالة أولاً بأول، وبعد أسبوع واحد تم تحضير المصاب للعمل الجراحي، حيث أجري تحويل شريحة موضعية من الفروة نفسها لتغطية المنطقة المصابة مع أخذ طعوم جلدية من الفخذ لتعويضها في مكان الشريحة المحولة. وفيما بعد راجع الطفل العيادة حيث تم فك القطب الطبية وتماثل للشفاء التام طبياً ليدخل في طور تجميلي. من المفترض أن يدخل الطفل حالياً في عملية زراعة للشعر في المنطقة المتعرية، وهنا يقتضي الطب زراعة بالون تحت خط الشعر الموجود على الرأس، ويتم حقن هذا البالون بسيروم ملحي وبشكل دوري لينتفخ البالون بهدوء ما سيؤدي إلى تمدد المنطقة الشعرية فوق البالون المنتفخ وهذا سيساعد على تغطية المنطقة المتعرية من الشعر بعد انتزاع البالون من مكانه. أما لماذا عض الحمار الطفل فالقضية باختصار (شقاوة طفل يحمل عوداً من الحطب ومزاجية حمار لم تعجبه تلك الشقاوة مع الأذية التي تلقاها في أذنه).

(13)    هل أعجبتك المقالة (13)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي