أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ريف دمشق.. كتابات مناهضة وحرق صورة لبشار الأسد في مدينة "التل"

تشهد مدينة "التل" بريف دمشق الغربي حالة من التوتر والاستنفار الأمني بعد قيام شبان بحرق صورة لـ"بشار الأسد" وانتشار كتابات مناهضة للنظام على جدران المدينة.

وقام شبان بحرق صورة "بشار الأسد" المتواجدة بداية طريق "الوادي" في المدينة، بالقرب من حاجز "البانوراما" المتمركز على بعد 200 متراً عن مكان إحراقها، بالتزامن مع انتشار كتابات خطّها مجهولون في الشوارع، تضمّنت عبارات "الشعب يريد إسقاط النظام"، و"حرية للأبد"، و"بدنا المعتقلين"، و"ارحل"، وفق ما ذكر موقع "صوت العاصمة".

وقال الموقع إن المدينة شهدت أمس الخميس، استنفاراً أمنياً لدوريات الأمن السياسي المسؤول عن الملف الأمني للمدينة، إضافة لاستنفار ميليشيا "كتائب البعث" التي عملت على إزالة العبارات عن الجدران، فيما أقام الأمن السياسي العديد من الحواجز المؤقتة في منطقتي "الوادي" و"الشميس" والحي "الغربي"، تزامناً مع تسيير دوريات في أحياء أخرى بحثاً عن الفاعلين.

وكانت عبارات مناهضة للنظام انتشرت في العديد من مدن وبلدات ريف دمشق، آخرها إحراق صورة رأس النظام في بلدة "كناكر"، وانتشار عبارات طالبت برحيل النظام وخروج الميليشيات الإيرانية من سوريا.

زمان الوصل
(25)    هل أعجبتك المقالة (18)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي