أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الاقتصاد الألماني يتراجع بنسبة 5% في عام الوباء 2020

أرشيف

تراجع الاقتصاد الألماني بنسبة 5 بالمئة في العام الوبائي 2020، مما أدى إلى إنهاء عقد من النمو حيث قضت عمليات الإغلاق على الكثير من الأنشطة التجارية والاستهلاكية.

وكان التباطؤ الوبائي أقل مما حدث خلال عام 2009، عندما انكمش الاقتصاد بنسبة 5.7 بالمئة.

وقال مكتب الإحصاء الاتحادي يوم الخميس إن قطاع البناء فقط هو الذي أظهر انتعاشًا، في حين شهدت الصناعة والخدمات تراجعا كبيرا. وعانت الزراعة والخدمات المالية والعقارات والمعلومات والاتصالات من تراجعات طفيفة.

وتراجعت الصناعة بنسبة 9.7 بالمئة، بينما تراجعت الخدمات بما في ذلك الأحداث الثقافية والرياضية بنسبة 11.3 بالمئة، والتي عانت من عمليات إلغاء واسعة النطاق.

ويقارن رقم 2020 بنمو متواضع بنسبة 0.6 بالمئة في عام 2019. ففي عام 2020 تأرجح الاقتصاد بين حالات إغلاق وانتعاش قوي لا يزال يضع النمو في مستوى أدنى من العام السابق عليه.

وشهد الربع الثاني من عام 2020، وهو الأسوأ، انخفاضًا مقارنة بالربع السابق عليه بنسبة 9.8 بالمئة، تبعه انتعاش بنسبة 8.2 بالمئة في الربع الثالث.

وقال مايكل كون، رئيس مجموعة حساب الناتج المحلي الإجمالي والناتج في مكتب الاحصاء الاتحادي إن النمو في الربع الرابع "ركد تقريبًا".

وتابع أنه نظرًا لقلة البيانات المتاحة لشهر ديسمبر/ كانون أول، عندما بدأت الجولة الأخيرة من الإغلاق، فإن المكتب لم يقدم تقديرًا رسميًا. ومن المقرر الإعلان عن أرقام الربع الرابع في 29 يناير/ كانون ثان.

أ.ب
(27)    هل أعجبتك المقالة (27)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي