أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

جبهات هادئة في "نبع السلام" بعد سحب الوحدات الكردية سلاحها الثقيل

أرشيف

هدأت جبهات منطقة "نبع السلام" خلال اليومين الماضيين إثر سحب "وحدات حماية الشعب" الكردية سلاحها الثقيل من بعض المواقع ودمج بعض النقاط الأخرى بنقاط قوات النظام شمال الحسكة.

وأفاد مصدر محلي هدوء الجبهات وتوقف المعارك والقصف المتبادل خلال اليومين الماضيين بسحب "وحدات حماية الشعب" الذراع العسكرية لحزب "الاتحاد الديمقراطي" السلاح الثقيل من قرية "الدردارة" قرب مدينة "تل تمر" ومواقع أخرى على الجبهة الشرقية لمنطقة "نبع السلام".

وجاء ذلك بعد أن شهدت قرى بلدة "تل تمر" حركة نزوح نتيجة توسع المواجهات والقصف الأسبوع الماضي.

وقال المصدر لـ"زمان الوصل" إن ميليشيا " الحماية الشعبية" اشتركت مع قوات النظام في المحارس على طول طريق  "تل تمر – أبو رأسين" شرق مدينة "رأس العين"، مشيرا إلى إمكانية مساهمة هذا الإجراء باستقرار القرى القريبة من الجبهات نظرا لتوقف عمليات التسلل والتحرشات وبالتالي القصف المتبادل.

ومن المفترض أن ينسحب هذا الإجراء على طول جبهات منطقة "نبع السلام" خاصة مع استمرار روسيا بتسيير قوافل الشاحنات على الطريق الدولي باتجاه "عين عيسى" شمال الرقة، حيث توقفت المعارك بعد شهرين من التصعيد إثر إنشاء تركيا نقاط مراقبة على بعد 2 كلم شمال المدينة.

وبعد نحو 3 أسابيع من مقتلهما أثناء معركة "جهل" و"مشيرفة" انتشل الأهالي جثتي "يوسف ومصطفى معمو" من تحت الأنقاض بقرية "القوادرة" ليدفنا بمقبرة "عين عيسى".

زمان الوصل
(16)    هل أعجبتك المقالة (20)

نوستفا

2021-01-14

قال نبع السلام؟؟؟ هاذ نبع الارهاب والقتل والارتزاق للتركي يا دواعش الكلب.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي