أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

لمياء عاصي تدعو النظام لتعويم الليرة

قدمت وزيرة الاقتصاد السابقة في حكومة النظام، لمياء عاصي، عدة مقاربات للاقتصاد السوري، الذي رأت أنه يوشك على الانهيار، كما واعتبرت أن السياسات الاقتصادية التي تقوم بها الحكومة، سوف تؤدي بسوريا إلى الخراب.

وقالت عاصي، في حوار مع إذاعة "المدينة إف إم" الموالية للنظام، إنها غير متفائلة بالوضع الاقتصادي إلا في حال حدوث إجراءات، منها على سبيل المثال تعويم العملة، مشيرة إلى أن الدول تصل لهذه المرحلة عند اقترابها من الإفلاس.

وانتقدت عاصي السياسة النقدية للحكومة، وبالذات أسعار الحوالات الخارجية، لافتة إلى أنها قدمت نصائح لتعديل سعر هذه الحوالات بما ينسجم مع السوق السوداء، إلا أنه لم يتم الأخذ بها، حسب قولها.

كما انتقدت سياسة تمويل المستوردات، معتبرة أنها غير مفهومة، حيث التجار يتمولون من المركزي بسعر دولار رخيص، ثم يطرحون السلع بسعر دولار السوق السوداء، والفارق يذهب للحيتان، دون أن يستفيد المواطن بشيء.

ورأت عاصي أن ما يحدث في سعر الصرف حالياً ليس له سوى عنوان واحد فقط وهو المضاربة، مبينة أن الفروقات بين سعر صرف السوق السوداء والسعر الرسمي كبير، وهو ما يساعد على المضاربة أكثر، وبالنهاية ينعكس سلباً على أسعار السلع وعلى المواطنين.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(43)    هل أعجبتك المقالة (47)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي