أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النظام يعترف.. التضخم في 2020 بلغ 200 بالمئة

كشف مدير التجارة والأسعار في المكتب المركزي للإحصاء التابع للنظام، بشار قاسم، أن معدل التضخم خلال العام الماضي، ارتفع بين 180 إلى 200 بالمئة بالمقارنة مع العام 2019.

وأضاف قاسم في حديث لإذاعة "ميلودي إف إم" الموالية، أن التضخم السلعي زاد بنسبة 300 بالمئة في نهاية العام الماضي مقارنة مع بدايته، ونوّه بأن المكتب سيصدر قريباً أرقاماً تفصيلية عن التضخم.

وقال موقع "الاقتصادي - سورية" إن التضخم (متوسط أسعار السلع والخدمات) ارتفع في أيلول 2019 بمقدار 916.7 بالمئة، فيما صعد خلال تشرين الأول 2019 إلى 924.2 بالمئة، أي أكثر من 9 أضعاف عن 2010، وهي سنة الأساس، وفق بيانات سابقة أصدرها "المكتب المركزي للإحصاء".

وسجلت تكاليف المعيشة (من الحاجات الأساسية) بدمشق 660 ألف ليرة شهرياً خلال الربع الثالث من العام الماضي 2020، (أي 22 ألف ل.س يومياً)، وذلك للعائلة المكونة من 5 أشخاص، وفقاً لتقرير أعدته سابقاً صحيفة محلية.

وبحسب "المركزي للإحصاء" فإن احتياج الأسرة شهرياً يبلغ 325 ألف ليرة، بحسب دراسة أجراها لتحديد متوسط الإنفاق المطلوب للأسرة السورية في 2018، بالوقت الذي تتراوح به الرواتب وسطياً بين 50 – 80 ألف ليرة بين القطاعين العام والخاص.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(51)    هل أعجبتك المقالة (56)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي