أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مسؤول في النظام يزعم أن حسم 16% من مخصصات الطحين لن يؤثر على المواطن

أرشيف

زعم مسؤول في نظام الأسد أن حسم 16% من مخصصات الطحين لن "يؤثر على المواطن"، رغم أن المدن والبلدات السورية تشهد أزمة رغيف خبز لم تشهد لها سوريا مثيلا على مر العصور.

ونقلت وسائل إعلام موالية عن "زياد هزاع" مدير عام المؤسسة السورية للمخابز التابعة للنظام قوله إن "تعميم وزارة التجارة الداخلية الأخير لن يكون له أي تأثير على مخصصات المواطنين اليومية من الخبز، ولا على عدد الربطات والأرغفة، وحصة الفرد وفق نظام الشرائح ثابتة".

وادعى أن الهدف من القرار هو "ضبط مخرجات العملية الإنتاجية في الأفران كافة العامة والخاصة والتقيد بوزن الربطة بما يتلائم مع سعر 100 ل.س، لأن الفترة الماضية شهدت فاقد كبير في وزن الربطة عموماً".

وكان وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك "طلال البرازي"، أصدر تعميما في 24 كانون الأول/ديسمبر الماضي، يتضمن العمل على تطبيق نسبة الحسم 16% من مخصصات الطحين على كافة المخابز العامة والخاصة.

 يأتي ذلك في وقت تنتشر فيه عشرات الصور لطوابير الدور أمام الأفران، حيث يعاني السوري من أجل الحصول على رغيف الخبز لسد رمق أولاده.

زمان الوصل - رصد
(44)    هل أعجبتك المقالة (41)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي