أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

العثور على جثمان سوري قتل أثناء محاولته العبور إلى تركيا

قُتل برصاصة على الشريط الحدودي

عثرت الشرطة العسكرية يوم أمس الجمعة على جثمان شاب داخل "سرفيس" على أحد حواجزها في مدخل مدينة "أعزاز" شمال حلب بعد تفتيشها، ليتم على إثرها اقتياد سائق السرفيس إلى مخفر الشرطة في المدينة لفتح تحقيق حول الحادثة والكشف عن صاحب الجثمان وأسباب القتل.

وحصلت "زمان الوصل" على معلومات تؤكد بأن الجثمان الذي عُثر عليها داخل سيارة نقل الركاب تعود للشاب "هيثم حج خليل" المنحدر من مدينة "جرابلس" شرق حلب، قُتل برصاصة على الشريط الحدودي عندما كان يحاول قبل عدة أيام الدخول بطريقة غير شرعية إلى داخل الأراضي التركية بالقرب من معبر "باب الهوى" الحدودي مع تركيا.


وضمن التحقيقيات تبين أن السائق كان هدفه نقل جثمان الشاب من منطقة معبر "باب الهوى" بعد التشريح من قبل الجانب التركي لمعرفة أسباب الوفاة، وتسليم الجثمان لذويه في مدينة "جرابلس" شرق حلب، حيث تم ذلك والإفراج عن السائق بعد وضوح تفاصيل الحادثة. 

ويشار إلى أن فريقاً من عناصر الدفاع المدني عثروا على جثمان طفل في العقد الثاني قبل عشرة أيام تقريباً، مقتولاً في حقول قرية "الحمام" بريف "عفرين"، يدعى "قصي عبد الرحمن شهاب" وهو في 13 من عمره، ومن سكان بلدة "جنديرس".

زمان الوصل
(39)    هل أعجبتك المقالة (30)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي