أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد مقتل العشرات من قواته.. روسيا تأمر الأسد بالتعزيز في البادية

أرشيف

أفاد مصدر مطلع لـ"زمان الوصل" بأن قوات الأسد والميليشيات المساندة لها أرسلت تعزيزات عسكرية من عدة مناطق متفرقة إلى البادية السورية بطلب من القوات الروسية بعد الخسائر الفادحة التي تلقوها إثر عدة كمائن وهجمات نفذها عناصر تنظيم "الدولة" في الآونة الأخيرة على نقاطهم العسكرية.

وأوضح المصدر أن اللواء "148" التابع لميليشيا "القاطرجي" والتي يتزعمها "حسام القاطرجي" المقرب من الميليشيات الإيرانية، و"الفيلق الخامس" الذي يحظى بدعم روسي أرسلوا خلال اليومين الماضيين ما يزيد عن 100 عنصر، و 20 آلية عسكرية معظمها سيارات من نوع "بيك آب" مزودة برشاشات متوسطة من منطقة "الفرقلس" بريف حمص الشرقي، إلى منطقة "الرصافة" بريف الرقة الغربي واللواء "93" بريف الرقة الشمالي، وذلك بعد هجمات وكمائن مكثفة للتنظيم في الأيام الماضية استهدفت عدة نقاط ومواقع عسكرية للأسد وميليشياته في البادية الشرقية الممتدة من ريف حماة الشرقي وحتى ريف الرقة الغربي، ما أدى إلى مقتل عشرات من عناصر النظام، وجرح أكثر من 25 عنصراً بينهم ضباط وعناصر من الميليشيات الأفغانية.

ولفت المصدر إلى أن الرتل الذي أرسلته قوات "الفيلق الخامس، ولواء البعث" قبل أيام من بلدتي "مرديخ، وكفربطيخ" جنوب شرق إدلب، تمركز في نقاط عسكرية على طريق (اثريا – خناصر) شرق حماة، وضم الرتل ما يزيد عن 30 آلية عسكرية و200 عنصر من مقاتلي الفيلق واللواء، بالتزامن مع انتشار مكثف لعناصر ميليشيا "لواء القدس" الفلسطيني في المنطقة.

زمان الوصل
(82)    هل أعجبتك المقالة (100)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي