أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النظام يستجدي الـ"يونيسف" لزيادة حجم دعمها لمناطق سيطرته

المقداد

طالب نظام الأسد المنظمات الدولية زيادة دعمها لمناطق سيطرته، معتبرا أن ذلك "يكفل تقديم أنشطة فعالة تسهم في زيادة قدرة الشعب السوري على مواجهة التحديات الراهنة".

جاء ذلك خلال لقاء جمع وزير خارجية النظام "فيصل المقداد"، والمدير الإقليمي لمنظمة "يونيسف" للشرق الأوسط وشمال إفريقيا "ادوارد تيد شيبان"، أمس الأحد، وفق ما ذكرت وكالة النظام "سانا".

ودعا "المقداد" المنظمة لزيادة دعمها في مناطق سيطرته، مطالبا بدعم القطاع المدرسي الذي دمر "الإرهاب" جزءا كبيرا منه، وللحصول على اللقاحات المضادة لمرض فيروس كورونا الجديد "كورونا كوفيد-19"، حسب قوله.

وعبر عن تقديره للجهود التي تبذلها المنظمة في سوريا ولاسيما في مجالي التعليم والصحة، مبديا استعداد نظامه لتقديم التسهيلات المطلوبة للمنظمات الدولية العاملة في سوريا بما "يكفل تقديم أنشطة إنسانية فعالة تسهم في زيادة قدرة الشعب السوري على مواجهة التحديات الراهنة التي أوجدتها الإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة عليه من قبل الولايات المتحدة الأمريكية وبعض الدول الغربية" على حد زعمه.

زمان الوصل - رصد
(54)    هل أعجبتك المقالة (51)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي