أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مسؤول بالبحرية الأمريكية: وصلنا لحالة ردع حذر مع إيران

أرشيف

قال كبير مسؤولي البحرية الأمريكية في الشرق الأوسط اليوم الأحد إن أمريكا وصلت إلى حالة "ردع حذر" مع إيران بعد شهور من الهجمات الإقليمية وعمليات الاستيلاء على السفن في البحر، حتى مع استمرار التوترات بين واشنطن وطهران على خلفية البرنامج النووي لإيران.

واستخدم نائب الأميرال "صمويل بابارو"، الذي يشرف على الأسطول الخامس للبحرية الأمريكية المتمركز في البحرين، نبرة أكاديمية في التعليقات على حوار المنامة السنوي الذي يستضيفه المعهد الدولي للدراسات الإستراتيجية.

ووصف امتلاكه "احترام كبير" لكل من البحرية العادية والقوات البحرية التابعة للحرس الثوري الإيراني شبه العسكري.

وقال نائب الأميرال: "لقد حققنا ردعا حذرا. وهذا الردع الحذر يزداد صعوبة بفعل الأحداث العالمية والأحداث على طول الطريق".

وأضاف "لكنني وجدت أن النشاط الإيراني في البحر يتسم بالحذر والحرص والاحترام، حتى لا يخاطر بحسابات خاطئة غير ضرورية أو تصعيد في البحر". وقدم "بابارو"، وهو طيار مقاتل سابق بالبحرية وعمل مؤخرا مديرا للعمليات في القيادة المركزية للجيش الأمريكي، موقفا مختلفا عن سلفه المباشر نائب الأميرال "جيمس مالوي".

وفي أحد تصريحاته الأخيرة للصحفيين في آب/اغسطس، أشار "مالوي" إلى إيران باعتبارها "متهورة واستفزازية" وتحاول دائما في مناوراتها البحرية "خفض القاسم المشترك حتى يتأكدوا من أنهم قد يبدون وكأنهم فازوا بشيء ما".

زمان الوصل - رصد
(29)    هل أعجبتك المقالة (31)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي