أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اتفاقية سورية فرنسية للتعاون المالي ومذكرة تفاهم لأتمتة النظام الضريبي

تم أمس في العاصمة الفرنسية باريس التوقيع على اتفاقية للتعاون المالي بين سورية وفرنسا وذلك في إطار تطوير التعاون الثنائي القائم بين البلدين.

ووقع الاتفاقية عن الجانب السوري الدكتور محمد الحسين وزير المالية وعن الجانب الفرنسي كريستين لاغارد وزيرة الاقتصاد والمال والتشغيل كما تم التوقيع على مذكرة تفاهم منبثقة عن الاتفاقية مع شركة "بول" لأتمتة النظام الضريبي في سورية.

وكان وزير المالية قد أجرى عدداً من اللقاءات التنسيقية مع هيئات فرنسية مختلفة حيث بحث مع الأمين العام المساعد للشؤون الاقتصادية في الرئاسة الفرنسية كزافييه موسكا التحسن المطرد للعلاقات الاقتصادية والمالية بين البلدين. كما بحث الدكتور الحسين أوجه التعاون المحتملة مع مدير عام وكالة الخزينة الفرنسية والتقى مع مدير عام مديرية كبار الشركات الفرنسية والتي تعادل مديرية كبار المكلفين "دافعي الضرائب" في سورية للبحث في تطوير الآفاق الضريبية.

كما ناقش الوزير الحسين مع رئيس وكالة التنمية الفرنسية تعزيز التعاون بين الوكالة والقطاعين العام والخاص في سورية وآلية رفع مستوى الاستثمارات في القطاعات الحيوية كالمياه والبنى التحتية والبيئة. حضر اللقاءات سفيرة سورية في فرنسا والوفد المرافق لوزير المالية والسفير الفرنسي في سورية.

يشار إلى أن وزيرة الاقتصاد والمال الفرنسية كريستين لاغارد ستقوم بزيارة إلى سورية في السابع عشر من الشهر الجاري في إطار توسيع آفاق العلاقات الاقتصادية بين سورية وفرنسا.

(16)    هل أعجبتك المقالة (23)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي