أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الأرجنتين.. الآلاف يصطفون من أجل الوداع الأخير لمارادونا

واجه مشجعون نفد صبرهم الشرطة فيما اصطف الآلاف لتوديع دييغو مارادونا اليوم الخميس في ضيعة رئاسية أرجنتينية منتظرين جنازة أحد أعظم نجوم كرة القدم.

ألقى المشجعون زجاجات وحواجز معدنية على الشرطة قرب كاسا روسادا في قلب العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس.

فتحت الزيارة الساعة 6:15 صباحا بالتوقيت المحلي بعد ساعات قليلة من الخصوصية للأسرة والأصدقاء المقربين.

كان نعش مارادونا الخشبي في الرواق الرئيسي بالمكتب الرئاسي، مغطى بالعلم الأرجنتيني وقميصه رقم 10 في المنتخب القومي. وضع الزوار الذين مروا دامعين عشرات القمصان الأخرى لفرق كروية مختلفة عليه أيضا.

توفى مارادونا الأربعاء إثر أزمة قلبية في منزل خارج بوينس، آيرس حيث كان يتعافى من جراحة بالمخ خضع لها في 3 نوفمبر/ تشرين ثان.

كان أول مودعيه بناته وأفراد أسرته الأقرباء. ثم جاء زملاؤه السابقون في المنتخب الفائز بكأس العالم 1986 ومنهم أوسكار روغيري. وحضر أيضا لاعبون آخرون في الأرجنتين منهم كارلوس تيفيز، لاعب بوكا جونيورز.

بدأ الصف في الظهور أمام كاسا روسادا بعد ساعات على تأكيد وفاة مارادونا. من بين الحضور أيضا مشجعو "بارابرافا" لفريق بوكا جونيورز، أحد الفرق السابقة لمارادونا.

في الوقت نفسه، حاولت موجة من الناس التقدم ومواجهة الشرطة، لكنها استخدمت الغاز المسيل للدموع لاحتوائهم.

ومنع الحراس المشجعين من التقاط الصور وسيطروا على دخول المبنى. وانهار العديد من المشجعين بمجرد خروجهم من المكان.



أ.ب
(23)    هل أعجبتك المقالة (27)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي