أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إدلب.. مقتل شاب برصاص شقيقه وناسفة تُصيب قياديا في فصائل المقاومة

قُتل "علي محمد الحمود" برصاص أخيه "هاني محمد الحمود" مساء الأحد، بعد خلاف نشب بينها من أجل خطوبة أختهم لشخص قبل به المقتول ورفضه القاتل.

وكانت الجريمة قد حصلت في عقد قرانه أختهم، وينحدر الأخوان من بلدات ريف إدلب الشرقي ويقطنان في محيط بلدة "سرمدا" شمال إدلب.

في سياق آخر، أُصيب "أبو عبدو الأخي" وهو قيادي عسكري في "فيلق الشام" المنضوي ضمن صفوف الجبهة الوطنية للتحرير مساء أمس بجروح خطرة، على إثر انفجار عبوة ناسفة بسيارته العسكرية من نوع "بيك آب" في مدينة "كفرتاخريم" شمال إدلب.

وعمل القريبون من مكان الانفجار على نقل القيادي إلى المشفى، بعد تعرضه لإصابة بليغة جداً ووضعه في العناية المشددة، بالتزامن مع تفقد فرق الدفاع المدني للمكان لإزالة المخلفات من المنطقة.

زمان الوصل
(27)    هل أعجبتك المقالة (32)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي