أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إسبانيا تفتتح مخيما ثانيا للمهاجرين على "جزر الكناري"

للاجئين الوافدين من غرب أفريقيا - جيتي

أعلنت السلطات الإسبانية، أمس الأربعاء، عن افتتاح مخيم ثان على "جزر الكناري" للاجئين الوافدين من غرب أفريقيا، في وقت تكافح فيه الحكومة التدفق المستمر للمهاجرين.

ويأتي إقامة مخيم ثان مؤقت للمهاجرين على جزيرة "غران كناريا"، وسط تزايد الانتقادات من السلطات المحلية وجماعات حقوق الإنسان.

وسيضم المخيم الجديد الذي افتتح الأربعاء 800 شخص في خيام، وفقا لوزارة الداخلية. وأقيم في مكب ذخيرة عسكري في "بارانكو سيكو". ويمكن نقل الوافدين الجدد مباشرة إلى المخيم الجديد.

وقال المسؤولون الميدانيون إنهم لا يستطيعون تولي رعاية آلاف المهاجرين الذين وصلوا من خلال زوارق إلى الجزر الإسبانية في الأسابيع الأخيرة. بدورها قالت وزارة الداخلية إن السلطات خففت الضغط عن مأوى مؤقت مكدس يوجد به نحو 2300 مهاجر على الساحل الجنوبي الغربي للجزيرة بنقل نحو 200 من شاغليه إلى مخيم ثان أقيم على أرض وفرها الجيش.

وأصبح رصيف على ساحل هادئ لجزيرة "غران كناريا" مركزا للأزمة الإنسانية المستمرة في إسبانيا. ورسميا، يمكن للشرطة احتجاز المهاجرين الذين وصلوا دون تصريح لمدة 72 ساعة، ما لم تحتاج لإبقائهم مدة أطول لاستكمال فترة العزل بعد ثبوت إصابتهم بفيروس "كورونا".

وقالت سلطات محلية إن 79 ممن احتجزوا مؤخرا على ذلك الرصيف ثبتت إصابتهم بالفيروس. لكن جماعات إغاثة إنسانية قالت إن العديد من المهاجرين الذين قابلتهم قالوا إنهم قضوا فترة أطول من ثلاثة أيام هناك.

أ.ب
(8)    هل أعجبتك المقالة (10)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي