أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

واشنطن: الأسد أوقف الدعم من أجل تحويل ملايين الدولارات لتأجيج آلة الحرب ضد السكان

حمّلت الولايات المتحدة الأمريكية نظام الأسد مسؤولية الأزمات التي تعصف بالسوريين على رأسها المعاناة مع الطوابير من أجل الحصول على الخبز، معتبرة أن السبب وراء ذلك هو تحويل بشار الأسد ملايين الدولارات لتأجيج آلة الحرب ضد السكان.

جاء ذلك في منشور للسفارة الأمريكية في دمشق على حسابها "تويتر"، أكدت خلاله أن "بشار الأسد أوقف دعم الغذاء والوقود من أجل تحويل ملايين الدولارات كل شهر لتأجيج آلة الحرب ضد السكان، ما اضطر الشعب السوري للوقوف في طوابير للحصول على الخبز"، مشددة أن الأسد يدمر سوريا.

في سياق متصل، اعتبرت السفارة أن ما يسمى مؤتمر "عودة اللاجئين" لم يكن ذا مصداقية لتهيئة الظروف المناسبة لعودة اللاجئين الآمنة والطوعية إلى بلادهم.

وأوضحت في بيان لها أن الأسد وبدعم روسي يستخدم ملايين اللاجئين المستضعفين كبيادق سياسيةً ليزعم انتهاء الصراع الدائر، مجددة عدم وثوقها بالنظام ودعمها الكامل لعودة اللاجئين عندما تسمح الظروف لهم بالعودة الطوعية والآمنة.

كما شددت على وقوفها مع الدول التي تواصل استضافة ملايين اللاجئين، مشيرة أنها "لا تزال أكبر مانح إنساني منفرد للأزمة السورية".

زمان الوصل - رصد
(33)    هل أعجبتك المقالة (24)

كنعان فنصة

2020-11-16

امريكا هي التي تحرم البلد من بترولها و غازها و قمحها و قانون قيصر يضر بالشعب السوري الفقير اكثر من غيره ثم تتباكى عليه.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي