أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

صاروخ بعيد المدى وغارات تستهدف محيط مدينة إدلب

في محيط مدينة إدلب - نشطاء

استهدفت القوات الروسية المتمركزة في قاعدة "حميميم" الجوية بصاروخ بعيد المدى شديد الانفجار منطقة الأحراش الغربية في محيط مدينة إدلب، دون تسجيل أي إصابة تذكر.

وأوضح مراسلنا أن الطائرات الحربية الروسية شنت بعد الاستهداف أربع غارات جوية إحداها بأربعة صواريخ شديدة الانفجار على المنطقة، ما سبب حالة هلع وخوف كبير لدى الأهالي والنازحين المقيمين في المكان.

وتمكنت المقاومة السورية من قنص عنصر لقوات الأسد مساء اليوم، إثر استهداف سرايا القنص التابعة لغرفة عمليات "الفتح المبين" نقطة حراسة متقدمة لهم على خطوط التماس بالقرب من بلدة "الملاجة" جنوب إدلب.

فيما لا تزال مدفعية الأسد وراجماته تدك القرى والبلدات السكنية في جبل الزاوية، ما أدى في الآونة الأخيرة لتجدد عملية النزوح لدى الأهالي بعد عودته، الأمر الذي يؤدي في الأيام المقبلة إلى نسبة نزوح أكبر بسبب تزايد وتيرة القصف بوماً تلوى الآخر.

الجدير بالذكر أن الطائرات الحربية الروسية شنت صباح اليوم عددًا من الغارات الجوية استهدفت محيط بلدات "احسم ودير سنبل وابديتا والبارة" جنوب إدلب، بالتزامن مع إنشاء الجيش التركي نقاط عسكرية في المنطقة لمنع أي تقدم عسكري للأسد بدعم روسي.

زمان الوصل
(22)    هل أعجبتك المقالة (27)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي