أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الأمم المتحدة تدين مجزرة روسيا والنظام الأخيرة في إدلب

عبرت الأمم المتحدة، عن إدانتها للقصف الذي أسفر عن مقتل 8 مدنيين في إدلب شمال غربي سوريا يوم الأربعاء الماضي.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي لـ"ستيفان دوجاريك"، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة "أنطونيو غوتيريش"، من مقر المنظمة بنيويورك، أمس الخميس.

وقال إن "التقارير الأولية تشير إلى مقتل 8 مدنيين على الأقل جراء القصف، بينهم 4 أطفال وعمال إغاثة محليون، فيما أصيب 13 على الأقل"، مشيرا إلى أن "نائب المنسق الإقليمي للشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة للشأن السوري (مارك كاتس)، قلق للغاية من التصعيد الحاد في أعمال العنف في إدلب".

وأكد أن"كاتس" أدان عمليات القتل بـ"أشد العبارات الممكنة"، مشيرا إلى أنه "يواصل دعوته لكل أطراف النزاع بضرورة وقف القتال تماشيا مع مناشدة الأمين العام لوقف إطلاق النار الشامل، واتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لحماية المدنيين والبنية التحتية المدنية، وفقا للقانون الإنساني الدولي".

وكان نظام الأسد والقوى الداعمة له ارتكبوا مجزرة في ريف إدلب يوم الأربعاء الماضي، بعد قصف التجمعات السكينة ما أسفر عن مقتل 8 مدنيين بينهم 4 أطفال كانوا داخل مدارسهم.

زمان الوصل
(50)    هل أعجبتك المقالة (56)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي