أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ألمانيا.. سوري يذبح زوجته الشابة ويتصل بالشرطة

في ولاية شمال الراين وستفاليا

أصدر كل من المدعي العام في "بادربورن" وشرطة "بيلفيد" في ولاية شمال الراين وستفاليا الألمانية، بيانا مشتركا الأربعاء بخصوص جريمة قتل أقر بها شاب سوري، مبلغا عنها الشرطة.

البيان الذي نشره الموقع الرسمي لشرطة "بيلفيلد"، وترجمته "زمان الوصل" قال إن شابا سوريا يبلغ من العمر 29 عاما، اتصل بالشرطة مساء يوم الثلاثاء 3 تشرين الثاني/نوفمبر 2020، ليخبرها أنه قتل زوجته.

ووفق البيان، فقد عثر ضباط تابعون للشرطة على امرأة داخل سيارة، ومن هنا باشر مسؤلو لجنة جرائم القتل في "بيلفيلد" التحقيق.

وفصّل البيان أكثر، موضحا أنه وفي الساعة 11 و10 دقائق من ليل الثلاثاء اتصل شاب سوري بالشرطة، وطلب منهم الحضور إلى عنوان حدده لهم، قبل أن يغلق الخط، وبعد نحو 10 دقائق من مكالمته الأولى عاود الاتصال ليبلغ الشرطة أنه قتل زوجته.

ولدى تحركهم إلى المكان عثر رجال الشرطة على جثة امرأة تبلغ 20 عاما، في سيارة مركونة ضمن أحد الشوارع، قبل أن يعمدوا إلى اعتقال السوري الذي اتصل بهم كونه "المشتبه به".

وأوضحت الشرطة في بيانها أن دوافع الجريمة ما تزال "غير واضحة"، وما تزال قيد التحقيق، مشيرة إلى المغدورة أصيبت بجروح في منطقة العنق، وأنه سيتم تشريح جثتها لتحديد سبب وفاة بدقة.

وختم البيان مؤكدا أن المدعي العام في "بادربورن" طلب إصدار مذكرة توقيف بتهمة القتل العمد بحق المشتبه به.

زمان الوصل
(97)    هل أعجبتك المقالة (96)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي