أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل قاصر من مخيم اليرموك على يد إرهابي في ألمانيا

قتل القاصر الفلسطيني السوري "محمد حسام عمايري" في العاصمة الألمانية برلين على يد إرهابي متطرف مساء السبت. 

وأوردت وسائل إعلام ألمانيّة، أن الجريمة وقعت خلال احتفال بليلة "الهالوين" في منطقة (ميتي/ إسكندر بلاتس) التابعة لبرلين عند الساعة العاشرة ليلاً، وفي التفاصيل التي نشرها موقع  bz-berlin وتولت "زمان الوصل" ترجمتها، تعرض رجل في منتصف الأربعينيات  لمجموعة مكونة من 7 أفراد (جميعهم من القاصرين) ليقوم بطعن طفل في الثالثة عشر من عمره وشاباً يبلغ من العمر 22 عاماً، ويهرب بعد ذلك باتجاه محطة Hackescher Markt دون التعرف على هويته.

وبحسب معلومات للشرطة كانت الضحيتان ضمن مجموعة من سبعة أشخاص أغلبهم أطفال ومراهقين ودخلت المجموعة في تلاسن مع رجل مجهول يبلغ من العمر حوالي 45 عاماً وله شعر خفيف ولحية رمادية فما كان من الجاني إلا أن قام بسحب سكين كان يخبئها في ثيابه وأصاب شخصين.

ونقل الشاب المصاب بجروح خطيرة إلى المستشفى، فيما نقلت جثة عمايري إلى الطب الشرعي، وباشرت شرطة المدينة تأمين مكان الحادثة وبدء التحقيقات التي لم تسفر حتى الآن عن معرفة القاتل، ونشرت شرطة برلين على  حساباتها مناشدة لمساعدتها بالقبض على الجاني.

وبحسب معلومات من مقربين للضحية فإن عمايري  مواليد مخيم اليرموك 2007/ 8/ 21 ويعيش في برلين منذ العام 2015، وكانت وزارة الداخلية الألمانية و"الهيئة الفيدرالية لمكافحة الجرائم" قد سجّلت ارتفاعاً بنسبة 20% للجرائم ذات الدوافع العنصرية  خلال العام 2019 الفائت.

زمان الوصل
(49)    هل أعجبتك المقالة (55)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي