أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

التحالف يستهدف وليمة عشاء لقيادات أمنية في "تحرير الشام"

عناصر من "تحرير الشام" في ريف إدلب - جيتي

أفاد مصدر مطلع لـ"زمان الوصل" بأن طائرة مُسيرة تابعة للتحالف الدولي، استهدفت مساء اليوم الخميس، وليمة عشاء لقادة أمنيين في "هيئة تحرير الشام" بالقرب من مدينة "سلقين" شمال إدلب، ما أدى إلى مقتل وجرح عددٍ منهم.

وأوضح المصدر عن مقتل كلّ من "سامر السعاد" وإخوته "عامر" و"ابراهيم"، إضافةً إلى القياديين "حمود سحارة" المقرب من "أبو اليقظان المصري" و"أبو طلحة الحديدي" المفصولين من الهيئة والمنضويين ضمن صفوف تنظيم "حراس الدين" ضمن غرفة عمليات "واثبتوا"، كما قتل "أسامة المهاجر" القيادي البارز في تنظيم "حراس الدين" أيضا.

وأصيب "عبد القادر طحان البكري" الملقب بـ"أبو بلال القدس" وآخرون جميعهم أمنيون في الهيئة، إثر غارة نفذتها طائرة مُسيّرة أميركية من طراز "MQ-9 Reaper" على خيمة تم نصبها في مزرعة القيادي "سامر" في قرية "جكارة" الواقعة على الحدود السورية التركية، وتبعد عن مدينة "سلقين" 7 كم شمال المحافظة.

وأشار المصدر إلى أن عدد القتلى مرجح للازدياد، حيث حضر الاجتماع أكثر من 20 قيادياً أمنياً جُلهم يعملون في "قاطع الحدود" ومقربون من "أحمد بدران" مسؤول أمن الحدود في الهيئة.

وكان القيادي "سامر السعاد" يعمل في صفوف "الأمن السياسي" لدى نظام الأسد، وانشق عنه والتحق بصفوف تنظيم "الدولة الاسلامة" ليشغل منصب مسؤول تجارة النحاس في مناطق "الدولة"، قبل أن ينشق عن الأخير ويلتحق في "جبهة النصرة" سابقاً واستلم عدة ملفات أممية في الهيئة كان آخرها أمن الحدود.

زمان الوصل
(22)    هل أعجبتك المقالة (17)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي