أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بتهمة الإساءة لكلب.. شبان لبنانيون يقتلون فتى سورياً

الضحية

قامت مجموعة مؤلفة من 6 أشخاص يحملون الجنسية اللبنانية بالاعتداء على المراهق "يوسف عمر محمد الشيباني -16عاما من أبناء مدينة "القامشلي".

ونقل مراسل "زمان الوصل" أن الجريمة حصلت بعد قيام المجموعة باتهام الشاب السوري "يوسف عمر" بإساءة معاملة كلبهم، ليتطور الكلام إلى عراك بالأيدي وضرب "يوسف" بشكل مبرح، من ثم عملوا على خنقه، عن طريق الضغط على رقبته ما أدى ‘لى وفاته.

وأضاف المراسل نقلاً عن مصادر صحفية محلية، أن الشبان منفذي الجريمة، عملوا على حمل جثمان "يوسف" ورميها أمام أحد الأبنية، لإظهار أن سبب الوفاه كان نتيجة سقوطه من فوق البناء.

وأصدرت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقـات العامة بلاغاً قالت فيه "بتاريخ 17-10-2020، نُقل – ي. م (مواليد عام 2004، سوري الجنسية) إلى مستشفى الرسول الأعظم، بذريعة سقوطه عن سطح مبنى في محلة حي السلم، وما لبث أن فارق الحياة".

وأضاف البلاغ: "من خلال الاستقصاءات والتحريات التي قامت بها فصيلة المريجة في وحدة الدرك الإقليمي، توصلت الى أنه لم يحصل أي سقوط عن سطح مبنى في المحلّة المذكورة وبنتيجة التحقيقات المكثّفة والمتابعة، تبين أنه كان يتواجد برفقة المتوفى على سطح المبنى مجموعة من الشبّان، وهم كل من:
ر. ب. (مواليد عام 1996، لبناني)، م. ب (مواليد عام 2001، لبناني)، ح. ن (مواليد عام 2002، لبناني)، ع. س. (مواليد عام 2003، لبناني)، ع. ف (مواليد عام 2003، لبناني)".

وذكر البلاغ أنه "قد حصل مشادة كلامية بين الأول وبين المتوفي بسبب سوء معاملة الأخير لكلب، تطوّر إلى عراك بالأيدي، تدخل على أثره الثاني، ما أدّى إلى وفاة (ي. م.) خنقاً نتيجة الضغط على رقبته من قبل المذكورَين.

أوقف كل من (ر. ب.) و(م. ب.) وأودعا المرجع المختص، وترك الآخرون رهن التحقيق، بناءً على إشارة القضاء المختص".

عبد الحفيظ الحولاني - زمان الوصل
(35)    هل أعجبتك المقالة (36)

مزمجر عربي

2020-10-23

الدم السوري اصبح رخيص في عيون الناس لله دركم يا سوريين توحدو تكاتفو تساندو شدو على أيديكو كونو جسد واحد في كل مكان لا تتركو شخص سوري ضعيف فريسة لأي طرف كان وهذا الشب رايح يضيع حقو مثل غيرو الله يخزي كل مين مايوقف مع كل مظلوم.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي