أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قذائف الأسد تقتل مدنيا جنوب إدلب

قصف على ريف إدلب - جيتي

قضى مدني يوم الخميس، وجرح آخرون، إثر قصف مدفعي وصاروخي لقوات الأسد استهدفت منطقة "جبل الزاوية" جنوب إدلب.

وفي التفاصيل، قضى الشاب "علي عبد الرحمن الفطراوي" البالغ من العمر 40 عاماً، وهو شقيق الناشط الإعلامي "علاء الفطراوي"، وأُصيب ثلاثة أخرون، إثر قصف مدفعي لقوات الأسد استهدف منزلهم في بلدة "الفطيرة" جنوب إدلب.

وقصفت قوات الأسد والميليشيات الإيرانية قرى وبلدات "البارة، وبليون، وسفوهن، وكنصفرة، وكفرعويد" جنوب إدلب، و"الزيارة، والقاهرة، والقرقور، والزيارة، وقسطون" في سهل الغاب غرب حماة، و"تلال الكبانة" شرق اللاذقية دون تسجيل أي إصابة تذكر مخلفةً القذائف والصاروخي دماراً في منازل المدنيين والطرقات الرئيسية المؤدية لتلك المناطق.

كما تشهد أجواء المحافظة تحليقاً مكثفاً للطائرات الحربية والاستطلاع الروسية، بالتزامن مع دخول عدة أرتال للقوات التركية إلى منطقة جبل الزاوية بهدف إنشاء نقاط مراقبة جديدة في جبل الزاوية جنوب إدلب.

زمان الوصل
(16)    هل أعجبتك المقالة (19)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي