أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

السويداء.. فصائل محلية تصعد وتخطف ضباطا وعدة عناصر بعد توقيف امرأة

شهدت مدينة السويداء أمس الأربعاء، توترا كبيرا بعد اعتقال نظام الأسد لسيدة، ما دفع الفصائل المحلية لاحتجاز ضابط وعدة عناصر من قوات الأسد.

وقالت شبكة "السويداء 24"، إن الفصائل المحلية نشرت حواجز مؤقتة عند دوار "الباسل" ودوار "الشاعر" شمال مدينة السويداء، أمس الأربعاء، وقام أفرادها بالتدقيق على السيارات القادمة إلى المحافظة والمغادرة لها بحثاً عن ضباط وعناصر.

وأضافت أن الفصائل احتجزت حوالي 10 ضباط وعناصر من أجهزة المخابرات والجيش إضافة إلى احتجاز عدة سيارات لهم، ثم انسحبوا من الطريق المؤدي إلى المدينة ونقلوا الضباط والعناصر المحتجزين إلى مكان مجهول.

ونقلت الشبكة عن أحد أفراد الفصائل قوله إنهم احتجزوا 4 ضباط و5 عناصر يتبعون لجهات أمنية مختلفة، بالإضافة إلى احتجاز 3 سيارات، مشيراً إلى أنهم طالبوا بإطلاق سراح المواطنة "نسيمة سلمان حرب" الموقوفة لدى الأجهزة الأمنية في دمشق منذ عدة أيام.

وكانت الفصائل المحلية قد انتشرت صباح الأربعاء في شوارع المدينة وأطلق أفرادها النار بالهواء، كما حددوا مهلة للأجهزة الأمنية لإطلاق سراح الموقوفة، وهددوا بالتصعيد في حال لم يتم إطلاق سراحها.

وأشارت الشبكة أن الموقوفة "نسيمة" من مواليد 1967 وتنحدر من بلدة "القريّا" جنوب السويداء، وتقيم في دمشق، موضحة أنه تم توقيفها في دمشق يوم السبت الفائت، مع ابن شقيقها، وسط ظروف غامضة، في ظل تضارب بالمعلومات حول السبب.

زمان الوصل
(19)    هل أعجبتك المقالة (17)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي