أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اليونان تطلب من الاتحاد الأوروبي وقف صادراته العسكرية لتركيا

أرشيف

طلبت اليونان من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وقف صادراتها العسكرية إلى تركيا، وفقا لما صرح به وزير الخارجية اليوناني الثلاثاء، وسط تصعيد في النزاع بين الجارتين بسبب الحدود الملاحية في شرق البحر المتوسط.

وأضاف نيكوس ديندياس أنه كتب إلى المفوض المكلف بالتوسع وسياسة الجوار بالاتحاد الأوروبي، أوليفر فاريلي، يشكو من انتهاك تركيا لاتفاق الجمارك مع الكتلة.

وتابع بعد اجتماع مع رئيس الوزراء الألباني إيدي راما في تيرانا "تركيا مستمرة في انتهاك المعايير الأساسية للاندماج في الاتحاد الأوروبي".

تركيا مرشحة للانضمام للكتلة منذ 1999 لكن مفاوضات دخولها وصلت لنقطة ركود منذ زمن طويل.

وقال ديندياس إنه طلب من نظرائه في الاتحاد الأوروبي وقف تصدير المعدات العسكرية إلى تركيا "لأن هذه المعدات تستخدم في أفعال تزعزع استقرار منطقتنا".

لم يحدد الوزير دولا بعينها، لكن الإعلام اليوناني قال إن الخطابات أرسلت إلى وزراء خارجية ألمانيا وإسبانيا وإيطاليا.

في خطابله إلى فاريلي، قال ديندياس إنه شدد على أن تركيا تنتهك اتفاقها الجمركي، وطلب من الاتحاد الأوروبي دراسة فرض إجراءات، من بينها تعليق الاتفاق الجمركي، "كرسالة إدانة واضحة لاستمرار الانتهاكات التركية".

من جانبه، ذكر وزير الدفاع التركي خلوصي آكار الثلاثاء أن تركيا تفضل حل النزاعات من خلال المفاوضات، لكنه أضاف أن بلاده لن "تذعن" للضغط.

وتابع خلال مؤتمر عن بعد مع قادة "لتكن هناك محادثات استكشافية، لتكن هناك محادثات داخل الناتو.. دعونا نحل مشكلاتنا بالحوار. لكن يجب أن يكون الجميع قد رأوا وفهموا الآن أننا لن نذعن للأمر الواقع، ولن نرضخ لأي قوة أو ضغط".

كانت اليونان قد أعلنت أيضا أنها مستعدة للتفاوض، لكنها تجادل بأنها لا يمكنها القيام بذلك بينما تنقب تركيا المنطقة التي تطالب اليونان بحقوق حصرية فيها.

أ.ب
(20)    هل أعجبتك المقالة (19)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي