أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النظام يفصل موظفا في السويداء لمشاركته بالمظاهرات الأخيرة

أرشيف

فصل نظام الأسد موظفاً من أبناء محافظة السويداء، بسبب تعبيره عن آراءه السياسية ومشاركته بالاحتجاجات السلمية التي طالبت بالتغيير.

ونقلت شبكة "السويداء 24" عن "ماهر أبو لطيف" قوله إنه "تلقى تبليغاً شفوياً بفصله من وظيفته، بمشفى (صلخد) جنوب السويداء، في 22 من شهر أيلول/سبتمبر الماضي، على خلفية آراءه السياسية، ثم تلقى صورة عن القرار يوم الخميس الماضي.

وأضاف أنه موظف منذ 12 عاماً، ومثبت بمسابقة لوزارة الصحة فئة ثانية، كمساعد مجاز بإدارة الأعمال، مشيرا أن ذلك جاء بعد معاناة طويلة لأكثر من 20 مسابقة منها على الفئة الخامسة والرابعة، ومنها للحراسة وللسائقين وللاطفاء.

وأشار أن القرار صدر من رئاسة مجلس الوزارء إلى مديرية صحة السويداء، لمخاطبة وزارة العدل لإجراء المحاكمة، بتهم "التحريض" على الدولة، والمشاركة بالاعتصامات والمظاهرات التي حدثت في مدينة السويداء في الآونة الأخيرة".

ونشر "أبو لطيف" صورة لقرار فصله على صفحته الشخصية في "فيسبوك"، مع تعليق قال فيه: "أنا بغنى عن 20 دولار ...راتب لايكفي المدخن لكني لن أسامح من تعدى على حقوقي وعلى الدستور والقانون".

وأشارت الشبكة أنها وثقت فصل عدة موظفين من أبناء محافظة السويداء خلال العام الحالي، نتيجة مشاركتهم في احتجاجات تطالب بالتغيير السياسي وتحسين الأوضاع المعيشية، موضحة أن حكومة النظام فصلت مئات الموظفين لنفس الأسباب في الأعوام الماضية.

زمان الوصل
(20)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي