أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قتلى وجرحى بانفجار سيّارة مفخخة في الباب شرق حلب

من التفجير - نشطاء

قتل وجرح عشرات المدنيين، اليوم الثلاثاء، في مدينة "الباب" بريف حلب الشرقي جراء انفجار سيّارة مفخخة في مكان مكتظ بالمدنيين.

وأفاد مراسل "زمان الوصل" في المنطقة، أنّ سيّارة مفخخة (كميون) انفجرت بالقرب من مسجد "عثمان بن عفان" الملاصق لكراج انطلاق الحافلات في مدينة الباب"، ما أسفر عن مقتل 7 مدنيين في حصيلة أوليّة وإصابة العشرات بجروح متفاوتة حال بعضهم خطيرة.

وأوضح مراسلنا أنّ فرع الدفاع المدني تعمل على انتشال القتلى والجرحى من تحت الأنقاض الناتجة عن التفجير، وسط مناشدات من مشافي المدينة التي اكتظت بالمصابين للتبرع بالدم.

وتأتي هذه الحادثة بعد مرور يومين فقط من تفجير مماثل طال حاجزاً لقوات "الكوماندوس" في شرطة "الباب" قرب دوار سوق "الهال" الجديد جنوبي المدينة، وأدّى إلى مقتل عنصرين أحدهما برتبة ملازم أول وإصابة 6 آخرين بجروح مختلفة؛ ثمّ توفي منهم اثنان فيما بعد متأثرين بإصابتهما التي تعرضوا لها بفعل التفجير.

وكان أصيب أربعة مدنيين، مساء أمس الإثنين نتيجة انفجار سيّارة مفخخة على طريق "سوق المازوت-معراتا" داخل مدينة "عفرين" شمال حلب.

وأصبحت حوادث الاغتيالات والتفجيرات الناجمة عن الدراجات المفخخة والعبوات اللاصقة، جزءاً لا يتجزأ من مشاهد الحياة اليومية التي يعيشها الأهالي في مناطق متفرقة من ريفي حلب الشمالي والشرقي، في ظل اتهامات متكررة من "الجيش الوطني" لميليشيا "قوات سوريا الديمقراطية" و"تنظيم الدولة الإسلامية" بالضلوع وراء تلك الحوادث.

زمان الوصل
(27)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي