أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

استنفار ضمن القواعد التركية في إدلب.. وصاروخ حراري يُصيب مدنيين غرب حماة

أرشيف

أُصيب أربعة مدنيين بينهم امرأة بحالة خطرة، صباح اليوم الإثنين، إثر استهداف قوات الأسد المتمركزة في سهل الغاب بصاروخ حراري من نوع "كورنيت" منزلاً سكنياً على الطريق الواصل بين قريتي "القرقور، والشيخ سنديان" غرب حماة.

وأشار مراسل "زمان الوصل" إلى أن القواعد التركية شهدت صباح اليوم استنفاراً عسكرياً في منطقة "جبل الزاوية" وريف إدلب الجنوبي الغربي، بعد وصول معلومات عن تحركات لقوات النظام على خطوط التماس المحاذية للجبل.

وحول هذا الموضوع قال النقيب "ناجي المصطفى" المتحدث الرسمي باسم الجبهة الوطنية للتحرير لـ"زمان الوصل": "نحن جميع الفصائل الثورية العاملة في المناطق المحررة أكدنا على رفع الجاهزية العسكرية والاستنفار الكامل لكافة القوى العسكرية المتواجدة في المنطقة، وأرسلنا تعزيزات عسكرية إلى (جبل الزاوية) ومحيط (سراقب) و (سهل الغاب)، وذلك بسبب تحركات عسكرية لقوات النظام والميليشيات المساندة على خطوط التماس المحاذية لنقاطنا في المنطقة".

وأوضح أن "الاستنفار والاستعداد ليس فقط للفصائل العسكرية، إنما أيضاً للنقاط التركية وعناصرها وضباطها المتواجدين في المنطقة".

وقصفت قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة والصواريخ صباح اليوم أكثر من 8 قرى وبلدات في منطقة "جبل الزاوية" جنوب إدلب، وردت مدفعية "الفتح المبين" على تلك الخروقات وقصفت مواقع للميليشيات الإيرانية وقوات النظام في مدينة "سراقب" شرق إدلب.

يشار إلى أن القوات التركية أرسلت يوم أمس الأحد من معبر "كفرلوسين" العسكري، 7 أرتال، تضم دبابات وسيارات محملة بالذخائر واللوجستيات، وعربات مصفحة بداخلها عناصر، وصهاريج وقود إلى نقاطها في "جبل الزاوية" وريف إدلب الغربي ومحيط سراقب شرق إدلب.

زمان الوصل
(59)    هل أعجبتك المقالة (61)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي