أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اشتباكات بين ميليشيات محلية في القلمون الغربي

أرشيف

دارت اشتباكات بين ميليشيات محلية في بلدة "عسال الورد" بمنطقة القلمون الغربي في ريف دمشق، بعد إقدام إحداها على اختطاف فتاة من قاطنات المنطقة، وفق موقع "صوت العاصمة".

وقال الموقع إن الاشتباكات اندلعت الساعة العاشرة من مساء أمس الأول السبت، واستمرت قرابة الساعة الكاملة، بين ميليشيتين تابعتين للفرقة الرابعة، الأولى يقودها المدعو "دريد خلوف"، والثانية بقيادة المدعو "فؤاد جديد"، المنحدرين من البلدة ذاتها.

وأضاف الموقع نقلا عن مصادر أن الاشتباكات اندلعت بعد إقدام عناصر ميليشيا "خلوف" على اختطاف فتاة من عائلة "جديد" القاطنة في البلدة، ليتبيّن أنها ابنة شقيقة متزعم الميليشيا الأخرى "فؤاد جديد".

وأكدت المصادر أن الاشتباكات التي وقعت بالقرب من الفرن الآلي وسط البلدة، أسفرت عن مقتل أحد عناصر الميليشيا يُدعى "عبده جديد"، وإصابة ثلاثة من المدنيين بينهم سيدة وطفلها.

وبيّنت المصادر أن السيدة المصابة نُقلت إلى قسم العناية المشددة في أحد مشافي العاصمة دمشق، جراء تعرضها لإصابة بالرقبة، في حين نُقل المصاب الآخر إلى مشفى "النبك" لتلقي العلاج.

وبحسب المصادر فإن دوريات تابعة لفرع أمن الدولة، تدخلت لفض الاشتباكات بين الميليشيتين، وفرضت حظر تجوال كامل في البلدة، بعد فشل الأمن الجنائي في إنهاء الصراع.

وأوضح الموقع أن العاصمة دمشق وريفها، سجلت خلال الأيام القليلة الماضية، العديد من عمليات الخطف، إحداها في مدينة الزبداني بريف دمشق، اختطفت خلالها الطفلة "ميسم غانم" قرابة الساعة التاسعة صباحاً، من أمام منزل عائلتها الواقع بالقرب من مسجد "الشلّاح" في حي المحطة.

زمان الوصل
(52)    هل أعجبتك المقالة (47)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي