أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إدارة "ترامب" تزمع خفض عدد اللاجئين إلى مستوى قياسي

علّق "ترامب" قبول اللاجئين في آذار/مارس خلال جائحة كورونا

تزمع إدارة "ترامب" خفض عدد اللاجئين الذين تقبلهم الولايات المتحدة إلى مستوى قياسي جديد في العام المقبل.

وفي إشعار أرسل إلى الكونغرس في وقت متأخر من يوم أمس الأربعاء، قبل 34 دقيقة فقط من الموعد النهائي القانوني للقيام بذلك، قالت الإدارة إنها تعتزم قبول 15000 لاجئ كحد أقصى في السنة المالية 2021.

وهذا يقل بمقدار 3000 عن الحد الأقصى البالغ 18000 الذي حددته الإدارة للعام المالي 2020، والذي انتهى العمل به في منتصف ليل الأربعاء.

وسيتم الآن مراجعة الاقتراح من قبل الكونغرس، حيث توجد اعتراضات قوية على تقليص عدد اللاجئين، لكن المشرعين سيكونون عاجزين إلى حد كبير عن فرض تغييرات.

وتم الإعلان عن تخفيض عدد اللاجئين المقبولين بنسبة تتجاوز 16.5 بالمئة بعد فترة وجيزة من قدح "ترامب" في اللاجئين باعتبارهم عبئًا غير مرغوب فيه خلال تجمع انتخابي في "دولوث" بولاية "مينيسوتا"، حيث هاجم خصمه نائب الرئيس السابق "جو بايدن"، وادعى أن الأخير يريد إغراق الولاية بالأجانب.

وقال ترامب لأنصاره: "بايدن سيحول مينيسوتا إلى مخيم للاجئين، مثقلا كاهل الموارد العامة، ويؤدي لاكتظاظ المدارس، وتكدس المستشفيات. أنتم تعلمون هذا. إنه يحدث بالفعل. إن ما فعلوه بولايتكم عار".

وعلّق "ترامب" قبول اللاجئين في آذار/مارس خلال جائحة فيروس كورونا، متذرعا بالحاجة لحماية الوظائف الأمريكية حيث أدت تداعيات فيروس كورونا إلى سحق الاقتصاد.

زمان الوصل - رصد
(15)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي