أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"تحرير الشام" تنفي قتل مدني في "كفرتخاريم" وتوضح الحادثة

عناصر من "تحرير الشام" في ريف إدلب - جيتي

قال "ضياء الدين عمر" قيادي في جهاز الأمن العام لدى "هيئة تحرير الشام" توضيحاً للحادثة التي تداولتها بعض الوكالات المحلية أمس الثلاثاء عن مقتل شخص مدني في محيط مدينة "كفر تخاريم" بريف إدلب الغربي، بعد مداهمة منزله.

وأوضح "ضياء الدين" أن "جهاز الأمن العام في المناطق المحررة (قسم مكافحة الجريمة المنظمة) تمكن يوم أمس، من تنفيذ عملية نوعية استهدفت إحدى "خلايا الخطف" في المدينة المذكورة، حيث قتل فيها أحد عناصر هذه الخلية، مُشيراً إلى أن الشخص الذي قُتل يوم أمس هو "أحد أفراد عصابة الخطف" وليس مدنيا عاديا.

وفي السياق أضاف "ضياء الدين" أن "جهاز الأمن العام تمكن صباح اليوم من ضبط عدة عبوات ناسفة (روسية) الصنع كانت معدة للتفجير في مدينة إدلب. ويشار إلى أن جهاز الأمن العام في الهيئة يعمل منذ أشهر على ملاحقة الخلايا التابعة لـ"تنظيم الدولة" في إدلب، وقد قُتل عدة قيادات في التنظيم أبرزهم كان قبل يومين بالقرب من مدينة "سلقين" غرب إدلب "يوسف نومان" شقيق "الحاج تيسير" والي العراق في التنظيم سابقاً.

زمان الوصل
(12)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي