أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

انتشار مرض جلدي بين الأطفال في أحد مخيمات الشمال السوري

من مخيمات إدلب - جيتي

ناشد أهالي مخيم "الدويلة" الواقع على الحدود السورية التركية، المنظمات الإنسانية للتحرك بشكل سريع بعد انتشار مرض جلدي داخل المخيم.

وجاءت مناشدة سكان المخيم بعد تسجيل عدة حالات مرض جلدية لأطفال قاطنين ضمن مخيم "الدويلة" الواقعة بين مدينتي "حارم" و"كفرتخاريم" شمال إدلب بالقرب من الحدود السورية التركية.

وأوضح أحد سكان المخيم أن إحدى المنظمات المحلية زارت المخيم، وزودت الأطفال ببعض "المراهم" لكنها لم تفِ بالغرض، مؤكدا أن المرض بدأ ينتشر بشكل أسرع بين الأطفال.

ويضم المخيم نازحين جددا من ريف إدلب الجنوبي والشرقي، وحلب الجنوبي والغربي، وحماة الشمالي والغربي هُجروا ضمن الحملتين العسكريتين الأخيرتين على منطقة "خفض التصعيد الرابعة" في إدلب وما حولها.

زمان الوصل
(25)    هل أعجبتك المقالة (21)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي