أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

واشنطن تحظر "تيك توك" و"وي تشات" الصينيين

أعلنت وزارة التجارة الأمريكية، أنها ستحظر تطبيقي "تيك توك" و"وي تشات" الصينيين اعتبارا من الأحد.

وقالت الوزارة في بيان، الجمعة، إنه اعتبارًا من 20 الجاري ستُحظر الشركات الأمريكية من تزويد تطبيقي "تيك توك" و"وي تشات"، ما يعني أنه سيتعين على متجرين رئيسيين لتطبيقات الأجهزة المحمولة تديرهما "آبل" و"غوغل" إزالة التطبيقات من برامجهما.

وأوضح البيان أن الشركات الأمريكية ستًمنع أيضا من تقديم الخدمات من خلال "وي تشات" لغرض تحويل الأموال أو معالجة المدفوعات داخل الولايات المتحدة".

ويأتي هذا الإعلان قبيل بيان مرتقب، الجمعة، من الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب حول ما إذا كانت الحكومة ستوافق على صفقة لشركة التكنولوجيا الأمريكية العملاقة أوراكل للحصول على حصة غير مسيطرة في "تيك توك" وتصبح "شريكًا تقنيًا موثوقًا به" للشركة في الولايات المتحدة.

وقال ويلبور روس، في بيان الجمعة، "بتوجيه من الرئيس، اتخذنا إجراءات مهمة لمكافحة جمع الصين الخبيث للبيانات الشخصية للمواطنين الأمريكيين، مع تعزيز قيمنا الوطنية، والمعايير المستندة إلى القواعد الديمقراطية، والتطبيق الصارم للقوانين واللوائح المحلية".

وقالت وسائل إعلام أمريكية إن أوراكل ستصبح الشريك التكنولوجي وستتولى إدارة بيانات مستخدمي تيك توك في الولايات المتحدة.

ومن شأن شراكة كهذه أن تعالج المخاوف الأمنية الأمريكية لكنها لن تكون عملية بيع كاملة، بحسب ما ذكرته مصادر لوكالة رويترز.

ومنتصف الشهر الماضي، أصدر ترامب، قرارا تنفيذيا يقضي بمنح شركة "بايت دانس" الصينية المالكة لتطبيق "تيك توك"، مهلة 90 يوما، للتخلي عن مصالحها في التطبيق بالولايات المتحدة.

وأفاد بيان صادر عن البيت الأبيض، أنه توجد أدلة موثوقة حيال إمكانية تشكيل "بايت دانس" خطرا على الأمن القومي الأمريكي.

كما ينص القرار على وجوب قيام الشركة الصينية بإزالة بيانات كافة مستخدميها خلال نفس الفترة.

الأناضول
(67)    هل أعجبتك المقالة (58)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي