أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وزير يوناني يهدد باستخدام القوة لنقل المهاجرين المشردين

هدد وزير الهجرة اليوناني، اليوم الثلاثاء، بأن حكومة بلاده ستستخدم القوة، إذا لزم الأمر، لنقل المهاجرين المشردين إلى مدينة خيام جديدة بعد حرائق في مخيم مكتظ للاجئين تركت الآلاف دون مأوى في جزيرة "ليسبوس".

وفر حوالي 12 ألف شخص من الحرائق التي دمرت مخيم "موريا" بالجزيرة اليونانية الأسبوع الماضي، ويرفض الكثيرون مغادرة طريق قريب حيث خيموا لمدة أسبوع تقريبًا، خوفًا من احتمال احتجازهم في مدينة الخيام لشهور. وقال مسؤولون اليوم الثلاثاء إنه تم شغل 800 فقط من 5000 مكان متاح في الموقع المؤقت الذي بناه الجيش.

وأشار وزير الهجرة "نوتيس ميتاراشي" إلى استمرار الجهود المبذولة لنقل المهاجرين على أساس طوعي، بمساعدة المترجمين الحكوميين والكتيبات التي يتم توزيعها على طالبي اللجوء.

وأضاف متحدثا إلى محطة (ميغا تي في) التلفزيونية اليونانية: "إذا لم يكن ذلك ممكنا من خلال المناقشة، فسيتعين استخدام الشرطة. يتعين نقلهم إلى الموقع الجديد ".

وقال "ميتاراشي" إن الأمر سيستغرق ستة أشهر على الأقل لبناء هيكل دائم ليحل محل مخيم موريا، معترفًا بأن المهاجرين واللاجئين سيقضون الشتاء في الخيام.

زمان الوصل
(10)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي