أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

درعا.. اجتماع في "بصرى الشام" يفرض "تسوية" جديدة مع النظام

من درعا - جيتي

كشفت مصادر مقربة من الفيلق الخامس الموالي لروسيا عن عقد اجتماع في مدينة "بصرى الشام" بريف درعا الشرقي، أمس الثلاثاء، لبحث العديد من المسائل المتعلقة بالفيلق والمناطق التي يسيطر عليها.

وأكدت المصادر لـ"زمان الوصل"، مفضلة عدم ذكر اسمها، أن اجتماع الفيلق كان مع ممثلين لنظام الأسد من الأفرع الأمنية على رأسها "مكتب الأمن القومي"، جرى خلالها الحديث عن "تسوية جديدة" لمن قاربت تسويتهم السابقة على الانتهاء.

ومن المفترض أن تشمل "التسوية" الجديدة، وفقا للمصادر، المنشقين والمتخلفين عن أداء الخدمة العسكرية في جيش الأسد والمطلوبين للنظام.

وأشارت المصادر إلى أن نظام الأسد أوكل لعدد من عملائه في المنطقة الجنوبية مهمة البدء على إقناع اللاجئين في الخارج السوري للعودة إلى سوريا من أجل المشاركة عملية الانتخابات الرئاسية المقبلة، عبر إيهامهم بعدم ملاحقتهم أمنيا، وإطلاق سراح المعتقلين الذي تم اعتقالهم بعد عملية المصالحة، وتخفيف عدد الحواجز العسكرية.

وشددت المصادر أن هذه المهمة سيقوم على تنفيذها في منطقة "بصرى الشام" الفيلق الخامس، الذي يقوده "أحمد العودة"، فيما أوكلت في منطقة "الصنمين" إلى كل من "أبو فاروق سلامة" و"خالد قناة" عضو قيادة فرع الحزب والمنحدر من عائلة موالية للنظام.

زمان الوصل
(24)    هل أعجبتك المقالة (18)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي