أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل امرأة بمخلفات حرب.. وقذائف وصواريخ الأسد تنهال على جبل الزاوية

قصف على ريف إدلب - جيتي

قضت سيدة في العقد الثالث من العمر صباح يوم الأربعاء، إثر انفجار قنبلة عنقودية من مخلفات الحرب في منزلها، الكائن في بلدة "أرمناز" بالقرب من مدينة "كفرتخاريم" شمال إدلب القريبة من الحدود السورية التركية.

وأوضح مراسل "زمان الوصل" أن قنبلة من مخلفات الحرب انفجرت في منزلها نتيجة ارتفاع درجات الحرارة، مشيراً إلى أن المرأة نازحة من بلدة "كفرسجنة" جنوب إدلب التي هُجر أهلها نتيجة الحملة العسكرية الأخيرة نهاية العام الفائت.

في سياق آخر، قصفت قوات الأسد بالمدفعية والصواريخ وبشكلِ مكثف، عددا من القرى والبلدات في جبل الزاوية جنوب إدلب مستهدفةً "كنصفرة، والبارة، وبليون، وكفرعويد، والفطيرة، وسفوهن"، مخلفةً دماراً هائلاً في منازل المدنيين والطرقات الرئيسية المؤدية لتلك البلدات.

كما جرح مدني يوم أمس، إثر قصف صاروخي مكثف على منازل المدنيين في بلدة "البارة" ضمن منطقة "جبل الزاوية" جنوب إدلب، بالتزامن مع دخول رتلين عسكريين ليلة أمس إلى المنطقة، وإلى النقاط العسكرية الضخمة للجيش التركي جنوب غرب إدلب.

ويأتي ذلك بالتزامن مع بدء مناورات عسكرية للجيشين "التركي والروسي" في قرية "الترنبة" بالقرب من مدينة "سراقب" جنوب إدلب، بحسب ما أعلنت وزارة الدفاع الروسية، وتدربوا فيها على استهداف الجماعات المسلحة التي ترفض المصالحة بحسب ما ذكرت وزارة الدفاع.

زمان الوصل
(24)    هل أعجبتك المقالة (27)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي