أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الاحتفال بـ"عاشوراء" يرفع عدد المصابين بـ"كورونا" جنوب دمشق

أرشيف

سجلت منطقة "السيدة زينب" جنوب دمشق اليوم الأحد، ارتفاعاً في أعداد المصابين بفيروس "كورونا المستجد".

وقال مراسل "زمان الوصل" إنه تم تسجيل أكثر من 40 إصابة في المنطقة بفيروس "كورونا"، بينهم ستة عوائل من الطائفة الشيعية المقيمين في المنطقة، وثلاثة قياديين من ميليشيا "الحرس الثوري الإيراني".

وأكد نقلا عن مصدر محلي أنه تم الحجر على المصابين في فندق "جميل بلازا" في المنطقة، والذي خصصته الميليشيات لحجر المصابين الإيرانيين والشيعة في المنطقة، حيث تم تخصيص طاقم طبي من أجل الإشراف على رعايتهم الطبية والصحية.

وأفاد مراسلنا بأنه عقب تأكيد إصابة ستة عوائل شيعية بإصابتهم بالفيروس تم إجراء مسحات كاملة لقاطني شارع "الحرامات"، إضافة إلى حجر مبنى سكني كامل نتيجة التأكد من إصابة عائلتين من القاطنين في الشارع ذاته.

وأكد أن الارتفاع المفاجئ لأعداد الإصابات بالفيروس جاءت نتيجة الاحتفالات والطقوس الشيعية التي أقيمت خلال اليومين الماضيين بمناسبة "يوم عاشوراء"، حيث يتجمع المئات وربما الآلاف في مكان واحد دون الاكتراث لأمر الوباء المنتشر وأخذ تدابير الوقاية بعين الاعتبار.

بذكر أن وزارة الصحة في حكومة الأسد أعلنت ليلة أمس عن ارتفاع أعداد المصابين بفيروس "كورونا" في مناطق سيطرتها إلى 2628 إصابة، وذلك بعد تسجيل 65 إصابة جديدة، غالبيتهم في العاصمة دمشق ومحيطها.

زمان الوصل - رصد
(39)    هل أعجبتك المقالة (41)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي