أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

فيروس "كورونا" يصيب مزيداً من عناصر النظام والميليشيات الإيرانية في حلب

أحد عناصر النظام في دير الزور - جيتي

وصل عدد من عناصر النظام وآخرين من الميليشيات الإيرانية الموالية له خلال اليومين الماضيين إلى المشفى العسكري في حي "الموكامبو" في مدينة حلب، وذلك جراء ظهور أعراض الإصابة بفيروس "كورونا" عليهم.

وبحسب ما أفاد به مراسل "زمان الوصل" في المنطقة، فإنّ العناصر الذين ظهرت عليهم أعراض الإصابة بـ"كورونا" كانوا يخدمون أو يتواجدون في جبهات ريف حلب الغربي، وتحديداً على محوري "ميرناز" و"الفوج 46" الذي يضم حالياً أعداداً كبيرة من عناصر الميليشيات الإيرانية التي تعمل بصورة مشتركة وعلى تماسٍ شبه مباشر مع قوات النظام داخل وخارج منطقة الفوج.

وأوضح مراسلنا أنّ "الأمن العسكري" أشرف على نقل 8 عناصر من قوات النظام إلى المشفى العسكري في حي "الموكامبو"، وتزامن ذلك مع وصول نحو 10 عناصر آخرين من لواء "الباقر" قادمين من "الفوج 46" إلى المشفى ذاته، وسط إجراءات أمنية مشددة من قبل العناصر الإيرانية لمنع تسرب أي معلومات عن أحوال المصابين وأعدادهم خارج المشفى.

وكان النظام حجر قبل نحو أسبوعين على ما لا يقل عن 13 عنصراً من عناصره الذين يؤدون خدمتهم العسكرية في "الفوج 46" وذلك في مشفى "الرازي" الذي تمّ تحويله بشكلٍ كامل لاستقبال المصابين بفيروس "كورونا" في حلب.

وتشكو معظم المراكز الصحية في حلب من ضعف وجود كوادر طبية مختصة، ونقصٍ كبير بكافة الاحتياجات الطبية والصحية الضرورية للتعامل مع فيروس "كورونا"، وخاصة أسطوانات الأوكسجين التي وصل سعرها في السوق السوداء إلى حوالي نصف مليون ليرة سورية.

ومساء يوم أمس السبت أعلنت وزارة الصحة في حكومة النظام، تسجيل 70 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" معظمها في دمشق واللاذقية وحلب وحمص وحماة ودرعا، ليرتفع عدد الإصابات المعلنة في مناطق سيطرة النظام إلى 2143 إصابة.

وأضافت الوزارة، أنّها سجلت حالتي وفاة جراء "كورونا" في مدينتي دمشق وحلب، ليرتفع عدد الوفيات المعلنة إلى 85، مع تسجيل 15 حالة شفاء وارتفاع عدد المتعافين إلى 490.

زمان الوصل
(42)    هل أعجبتك المقالة (43)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي