أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

لسلب أرضهم ومنازلهم.. النظام يقرر إقامة ضاحية لأهالي "عين الفيجة"

أرشيف

أعلنت ما يسمى "اللجنة الاقتصادية" في حكومة نظام الأسد أنها صادقت على إحداث ضاحية سكنية باسم "ضاحية بردى" في محيط قرية "عين الفيجة" بريف دمشق.

جاء ذلك في منشور لحكومة النظام على صفحنها "فيسبوك" قالت فيه إن "اللجنة الاقتصادية الحكومية وافقت على تصديق العقد المبرم بين محافظة ريف دمشق والشركة العامة للدراسات الهندسية، لإعداد الدراسات التنظيمية والتفصيلية والتنفيذية لضاحية وادي بردى في منطقة وادي بسيمة".

بدوره أكد موقع "صوت العاصمة" أن النظام يسعى إلى جعل "الضاحية الجديدة" سكناً بديلاً لأهالي البلدة، الذين عبروا سابقاً عن رفضهم لهذا القرار وشنوا حملات رافضة على صفحات التواصل الاجتماعي قائلين: "لن نقبل بضاحية سكنية بديلة في منطقة نائية لاتسكنها الوحوش، لا إنس ولا جن ولا ماء ولا حياة".

وأشار أن حكومة النظام بدأت منذ حزيران/يونيو 2019، عمليات هدم المنازل والأحياء السكنية في قريتي "عين الفيجة وبسيمة" بريف دمشق، "لإنشاء حرم للنهر والنبع"، حيث قال حينها مدير الشركة العامة للبناء والتعمير في دمشق “عامر هلال” إن نسبة مشروع هدم وإزالة الأبنية الآيلة للسقوط في عين الفيجة وبسيمة وصلت إلى 90 في المئة.

زمان الوصل
(67)    هل أعجبتك المقالة (37)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي