أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

نقل عائلات التنظيم من "الهول" إلى "تل أسود" خلال الصيف الجاري

من مخيم الهول - جيتي

تعمل إدارة حزب "الاتحاد الديمقراطي" الذاتية خلال أشهر الصيف على نقل 400 من عائلات تنظيم "الدولة الإسلامية" محتجزة بمخيم "الهول" شرق الحسكة نحو مخيم "تل أسود" بريف "المالكية".

وأعلنت إدارة مخيم "تل أسود" أنها استقبلت خلال الأسابيع الماضية 166 شخصا ضمن 59 من عائلات عناصر تنظيم "الدولة" ضمن خطة لنقل 400 عائلة على 4 أشهر لتخفيض الضغط عن مخيم "الهول" المكتظ.

وأوضحت أن أولى الدفعات ضمت 57 شخصا ضمن 18 عائلة وصلت في 11 تموز يوليو الماضي تلتها بعد أكثر من أسبوع وصول 20 عائلة تضم 69 شخصا والدفعة الثالثة قبل يومين 17 عائلة تضم 40 فردا.

ويقدر عدد القاطنين في مخيم "تل أسود" أو ما يعرف بمخيم "روج" قرابة 1800 طفل وامرأة وهو أفضل من الهول من ناحية الخدمات والحراسة، وهذا يمكن أي يعيق عمليات تهريب عائلات عناصر التنظيم بعد تصاعدها مؤخرا في مخيم "الهول".

وشنت "آساييش" الكردية حملة دهم واعتقال يوم 3 آب أغسطس الجاري على خلفية إصابة 3 أشخاص بهجوم لأربعة مسلحي على القسم العراقي من مخيم "الهول" شرق الحسكة.

كما أنهت إنشاء مخيم جديد على الأطراف الشرقية لمدينة الحسكة أطلقت عليه اسم "رأس العين"، تمهيدا لإخراج نازحي "رأس العين" القاطنين بمدارس المدينة خلال أسبوع، وهو المخيم الثاني لنازحي "رأس العين" بعد مخيم "التوينة" من إطلاق عملية "نبع السلام" العسكرية التركية العام الماضي.

وخصصت الإدارة الذاتية الكردية منذ سنوات أقساما لاحتجاز نساء وأطفال وعائلات عناصر تنظيم "الدولة" في مخيمي "الهول" و"تل أسود"، واحتجزت نازحي الرقة ودير الزور بمخيم "العريشة" بعد نقل قاطني "مخيم المبروكة" إليه قبيل سيطرة "الجيش الوطني" على "رأس العين"، فيما خصصت مخيم "عين الخضراء" لنازحي منطقة "سنجار" العراقية ونقل إليه بعض نازحي "رأس العين" العام الماضي.

زمان الوصل
(38)    هل أعجبتك المقالة (46)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي