أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اعتقال العميد أحمد رحال في تركيا

رحال - ارشيف

تداولت وسائل إعلام وناشطون نبأ اختفاء العميد المنشق عن نظام الأسد "أحمد رحال" في ظروف غامضة في مدينة إسطنبول بتركيا.

وذكرت قناة "الحرة" الأمريكية اليوم الجمعة، أن "شخصين بملابس مدنية جاءا إلى بيت رحال مساء الأربعاء، وقالا إنهما من الشرطة التركية وأظهرا بطاقة هوية مكتوب عليها (شرطة) واقتاداه من منزله بحجة أنهما يريدان التأكد من أن أوراقه نظامية وقانونية، رغم امتلاك رحال لأوراق قانونية إلا أنهم أصروا على اقتياده".

وأضافت أنه "ولدى السؤال عنه في (الأمنيات) التابعة لوزارة الداخلية التركية والتي من المفترض أنه اقتيد إليها، كان الجواب أنه لا يوجد لديهم أي شخص بهذا الاسم".

وكان ناشطون تداولوا، الجمعة، نبأ اعتقال "رحال" من قبل السلطات الأمنية التركية، مشيرين إلى أن "الأسباب مجهولة"، لكنهم قالوا إن الدوافع وراء عملية الاعتقال هي "نتيجة تقارير أمنية رفعت ضده". 

كما أرجع الناشطون سبب اعتقال "رحال" لانتقاده المستمر لبعض سلوكيات قادة الجيش الوطني السوري المدعوم من تركيا، وتحديدا قائد فصيل "سليمان شاه" المدعو "أبو عمشة"، الذي سبق له وأن توعد بمقاضاة رحال أمام القضاء التركي.

وتداول الناشطون مقابلة حديثة لـ"رحال" على قناة (إي إن تي كردستان) التي تبث من كردستان العراق، انتقد خلالها الأوضاع في المناطق المحررة الخاضعة لسيطرة فصائل تدعمها تركيا، واصفا إياها بـ"المزارع" و"أن كل قائد فصيل لديه بعض القرى والحواجز وأنها مخصصة للسرقات والنهب".

ويعتبر العميد الركن "أحمد رحال" من أوائل الضباط المنشقين عن نظام الأسد، عمل في القوات البحرية ومدرس في الأكاديمية العليا للعلوم العسكرية السورية.

وانشق "رحال" عن نظام الأسد في شهر تشرين الأول/أكتوبرمن سنة 2012، وانخرط في العمل العسكري عند انشقاقه، كما عمل محللا عسكريا دائم الحضور على القنوات الإعلامية العربية والدولية.

زمان الوصل
(49)    هل أعجبتك المقالة (36)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي