أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد مخيم "البل".. وفاة طفل نتيجة سوء التغذية في إدلب

الطفل "محمد" - نشطاء

توفي صباح اليوم الإثنين طفل داخل أحد المشافي في مدينة إدلب، نتيجة سوء التغذية، بعد نكسة صحية كبيرة في حالته، رغم جميع المحاولات الطبية لإنعاشه.

وأوضح مراسل "زمان الوصل" في إدلب أن الطفل "محمد علي حباب" من أبناء مدينة "سرمين" الواقع شرق إدلب، والبالغ من العمر أربعة أشهر ونصف توفي صباح اليوم الإثنين داخل مشفى "ابن سينا" ضمن مدينة إدلب، نتيجة سوء التغذية الحاد الذي أصاب الطفل.

ويبلغ وزن الطفل محمد 3 كغ، كما تم وضعه في العناية المركزة الخاصة بالأطفال، ليتم تخريجه منها في نهاية تموز يوليو بعد تحسن ارتفاع وزنه وتحسن حالته، لتعود حالته الصحية بعدها تتدهور مجدداً ويستسلم جسده أمام سوء التغذية، بعد تعرضه لسوء تغذية الذي يهدد حياة الكثير من الأطفال شمال غرب سوريا.

الجدير بالذكر أن الطفلة "شام أحمد الجوساني" توفيت في العاشر من تموز يوليو الماضي في مخيم "البل" بريف حلب الشمالي، بسبب سوء التغذية والأوضاع المعيشية الصعبة، وعدم قدرة والدها على شراء الحليب لها.

وتنحدر الطفلة البالغة من العمر 9 أشهر من قرية "ميدعا" في الغوطة الشرقية، حيث هُجرت نتيجة الحملة العسكرية لروسيا وقوات الأسد على الغوطة، والتي انتهجت بتهجير سكان المنطقة إلى إدلب ومناطق الشمال السوري.

زمان الوصل
(25)    هل أعجبتك المقالة (21)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي