أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

احتجاجات بيروت تتوسع والصليب الأحمر يتحدث عن 100 مصاب

من احتجاجات اليوم - جيتي

أطلقت قوات الأمن اللبنانية الغاز المسيل للدموع على متظاهرين قاموا برشق الحجارة بعد محاولتهم الوصول إلى منطقة مجلس النواب ووزارة الخارجية وسط بيروت اليوم السبت.

وقال الصليب الأحمر اللبناني في بيان له إن عدد الإصابات في الاحتجاجات التي شهدتها العاصمة اللبنانية، السبت، بلغ 100 شخص.

وأكد البيان أن 22 مصابا نُقلوا إلى المستشفى في حين تلقى 87 آخرين الرعاية الطبية على الأرض.

جاء ذلك في وقت ارتفعت فيه حصيلة التفجير الذي هز بيروت الثلاثاء الماضي، 158 شخصا وإصابة 6000 آخرين.

وتدفق آلاف الأشخاص إلى الساحة الرئيسية في بيروت وعلقوا مشانق رمزية قالوا إنها يجب أن تشنق مسؤولين بسبب الانفجار الذي وقع هذا الأسبوع، بينما اشتبك متظاهرون وشرطة مكافحة الشغب بالقرب من مجلس النواب.

وقرب مجلس النواب، أطلقت شرطة مكافحة الشغب الغاز المسيل للدموع على متظاهرين القوا حجارة وحاولوا القفز فوق الحواجز التي تغلق الطريق المؤدي إلى المجلس التشريعي.

وفي وقت لاحق، أشعل متظاهرون النار في شاحنة كانت تحصن الحواجز على طريق يؤدي إلى المجلس.

جاء التجمع في ساحة الشهداء وخارج مبنى مجلس النواب ومقر الحكومة في خضم غضب شعبي ضد القيادة السياسية اللبنانية.

تلا ذلك قيام بعض المحتجين باقتحام مقر وزارة الخارجية في منطقة الأشرفية، حيث نقلت قناة LBC اللبنانية صورا لمحتجين اقتحموا مقر الخارجية اللبنانية ورفعوا لافتات منها كما نشرت وسائل إعلام أخرى صورا تُظهر حرق المحتجين لصورة الرئيس اللبناني، ميشال عون.

زمان الوصل
(16)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي