أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"قسد" تنفذ حملة دهم واعتقالات شرق دير الزور

عناصر من "قسد" في ريف دير الزور - جيتي

شنت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) أمس الخميس حملة دهم واعتقالات تخللها إحراق منزل وانتهاكات بعد احتجاجات ضدها شرق ديرالزور.

وأفاد الناشط "قياد العلوان" بإقدام ميليشيا "هات" (وهي قوات خاصة بقسد تعرف محليا بالمقنعين) المدعومة أمريكيا أمس على حرق منزل لعائلة "المداد" في بلدة "الشحيل، بعد تنفيذها حملة دهم واعتقالات في البلدة طالت 6 أشخاص معظمهم من عائلة المداد، مشيرا إلى فرض حظر للتجوال في مناطق عدة من ريف ديرالزور الشرقي منها" الشحيل وذيبان والحوايج والبصيرة والبريهة والدحلة وجديد بكارة".

وقال الناشط لـ"زمان الوصل" إن عناصر "قسد" سرقوا مبالغ مالية وأشياء ثمينة من منازل داهمتها، مضيفا أن هذه الحملة الأمنية تهدف بالدرجة الأولى لقمع المظاهرات والاحتجاجات ضد الميليشيات المدعومة من قوات التحالف الدولي على خلفية مقتل "مطشر الهفل" أحد شيوخ قبيلة "العگيدات" البارزين.

وأشار إلى عدم تعليق "قسد" على الحادثة (الاغتيال) إلا بعد يومين من حصولها لكنها شرعت بحملتها الأمنية فور اندلاع الاحتجاجات ضدها في البلدات بين ناحيتي "البصيرة" و"ذيبان".

وذكرت وسائل إعلام حزب "الاتحاد الديمقراطي" إن "قسد" اعتقلت 7 مسلحين على حد زعمها خلال عملية تمشيط بالريف الشرقي لدير الزور.

وكانت "قسد" نشرت حواجز مكثفة من جميع ميليشياتها في ريفي ديرالزور الغربي والشرقي لتطبيق حظر الدراجات النارية يوم أمس الأربعاء بعد تعميم صادر من "آساييش" ينص على منع تجوالها من 6 مساء حتى 6 صباحا على خلفية اندلاع احتجاجات واسعة ضدها في بلدات "الحوايج وذيبان والشحيل والطيانة" امتدت إلى الريف الشمالي.

زمان الوصل
(15)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي