أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ميليشيا موالية لإيران تتهم رئيس الوزراء العراقي بتسهيل اغتيال "سليماني والمهندس"

الكاظمي

اتهمت ميليشيا حزب الله العراقي، رئيس الوزراء "مصطفى الكاظمي"، بتسهيل عملية اغتيال قائد ميليشيا فيلق القدس الإيراني "قاسم سليماني"، والقيادي في الحشد الشعبي "أبو مهدي المهندس" في غارة أمريكية قرب مطار بغداد مطلع العام الجاري.

وفي منشور للقيادي الأمني في الميليشيا "أبو علي العسكري" عبر "تويتر"، أكد أن "الكاظمي عندما كان يشغل منصب رئيس المخابرات العامة العراقية، قام بتسهيل قتل سليماني والمهندس".

وتوعد "العسكري" بالثأر لـ"سليماني" و"المهندس"، قائلا: "لن يكون عيدنا في هذا المقطع الزمني عيدا، إلا بأخذ الثأر الذي يليق حجما، ومضمونا بسليماني، والمهندس، وشهداء مدينة القائم من قاتليهم.

وقال إن المشاركين المحليين ابتداء من "كاظمي الغادر"، إلى أدنى الرتب التي ساهمت بتسهيل هذه الجرائم التاريخية، لن يفلتوا من العقاب مهما كان الثمن وطال الزمن".

وأضاف: "المشاركين المحليين ابتداء من كاظمي الغادر، إلى أدنى الرتب التي ساهمت بتسهيل هذه الجرائم التاريخية، لن يفلتوا من العقاب مهما كان الثمن وطال الزمن".

وكانت طائرات تابعة للولايات المتحدة الأمريكية استهدفت موكبا قرب مطار بغداد في 3 كانون الثاني/يناير الماضي، أسفر عن مقتل "سليماني" و"المهندس".

زمان الوصل - رصد
(8)    هل أعجبتك المقالة (7)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي