أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الغوطة.. مآذن "دوما" تصدح بأسماء وفيات "كورونا" مع تكبيرات العيد

تم تسجيل أكثر من 30 إصابة - زمان الوصل

سُجّلت عشرات الإصابات بفيروس "كورونا" في مدن وبلدات الغوطة الشرقية أول أيام عيد الأضحى المبارك.

وقال مراسل "زمان الوصل" أن أكثر من 5 أشخاص من أبناء مدينة "دوما" توفوا اليوم نتيجة إصابتهم بالفيروس مع تسجيل أكثر من 30 إصابة جديدة نتيجة تفشي الوباء في المدينة.

وأضاف مراسلنا أنه منذ الصباح لم تتوقف مآذن مساجد مدينة "دوما" وهي تنعي أبناءها جلّهم من كبار السن والتي تجاوزوا الخمسين من العمر.

وأكد وفاة كل من "محمد حلاوة " و"معروف سعيد الفوال" و"عباس محمد عباس" و"أحمد طه البرناوي" و"أبو حسن نصر الله" و"آمنة عبد العزيز"، لافتاً إلى أن أعداد الوفيات تتجاوز 6 يومياً.

وأفاد مراسلنا بأن مديرية الصحة في ريف دمشق قامت بعزل بناء سكني بشكل كامل في حي "بتوانة" داخل المدينة لتسجيل 4 إصابات داخل المبنى، حيث تم ذلك من قبل قوات حفظ النظام ومنع دخول وخروج أي شخص إليه.

وأشار إلى تغيب مظاهر أجواء العيد في المدينة بسبب تخوف الأهالي من انتشار الفيروس، على الرغم من عدم فرض النظام حجرا صحيا على المدينة أو منع افتتاح الحدائق والمتنزهات.

يذكر أن مدن وبلدات الغوطة الشرقية تسجل يومياً عشرات الإصابات الجديدة بفيروس "كورونا" في انتشار جنوني للفيروس مع عجز قوات النظام بفرض قرارات تحد من انتشاره وتفشيه.

دمشق - زمان الوصل
(43)    هل أعجبتك المقالة (26)

انتبهوا

2020-07-31

اياكم و الذهاب لمشافي بشار ابدا ابدا.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي