أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

سوريون يقاضون ترامب

ترامب - أ ب

رفع سوريون وأشخاص من دول أخرى، فازوا بـ"غرين كارد" في يانصيب الخارجية الأمريكية، بدعوى قضائية ضد الرئيس دونالد ترامب ووزير خارجيته مايك بومبيو، مطالبين بدخولهم الولايات المتحدة.

وذكر هؤلاء، أن القنصليات الأمريكية حول العالم، لا تمنح تأشيرات ولا تقوم بإجراء مقابلات بسبب وباء فيروس "كورونا"، باستثناء حالات الطوارئ.

بالإضافة إلى ذلك، أوقف ترامب في نيسان، دخول عدد من فئات الأجانب، بما في ذلك أولئك الذين فازوا في يانصيب البطاقة الخضراء وكانوا في مراحل مختلفة من التسجيل لدخول الولايات المتحدة.

من بين المدعين حوالي 12 مواطنا من روسيا، وهناك مجموعة كبيرة من المواطنين الأتراك، بالإضافة إلى مواطنين من أوكرانيا، وبيلاروس، وأرمينيا، وأوزبكستان، وقرغيزستان، وطاجيكستان، وفلسطين ومصر وسوريا.

على سبيل المثال، فاز المواطن القرغيزي أوتكيربيك عبدومومينوف، بالبطاقة الخضراء، وسافر إلى الولايات المتحدة، حيث بدأ في الاستعداد لاستقبال عائلته، التي لم تتمكن من السفر إلى الولايات المتحدة، بسبب قيود فيروس "كورونا". وفي الوقت الراهن، انتهت صلاحية تأشيرات دخول أفراد عائلته.

حصل المواطن الأوكراني أوليغ كامانييف وعائلته، على تأشيرة للسفر إلى الولايات المتحدة في فبراير، ولكن تم طلب شهادات طبية إضافية من فيكتوريا زوجة كامانيف. وعندما قدمتها في أبريل، لم تعد القنصلية الأمريكية، تصدر التأشيرات واضطرت العائلة إلى السفر إلى الولايات المتحدة بدون فيكتوريا.

تم إصدار تأشيرات لعائلة المواطن الروسي أندريه سافينكوف في يناير، لكن سافينكوف نفسه خضع لفحوصات إضافية، وبعد ذلك لم يستلم أي خبر من القنصلية.

تقدمت الروسية يلينا نوفوسباسكايا مع زوجها وابنتها بطلب للسماح لها بتقديم الوثائق، لكنها لم تحصل بعد على حق المقابلة في القنصلية.

وجاء في الدعوى، أن العديد من المدعين باعوا منازلهم بالفعل وتركوا وظائفهم، لكن رغم ذلك تم تأجيل دخولهم إلى الولايات المتحدة إلى أجل غير مسمى وقد لا يتم السماح لهم بذلك على الإطلاق، نظرا لأن الفائزين في اليانصيب بوزارة الخارجية، ينالون فترة زمنية محددة يجب عليهم دخول الولايات المتحدة خلالها.

زمان الوصل - رصد
(30)    هل أعجبتك المقالة (20)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي