أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أزمة تواجه مرضى السرطان.. و"باب الهوى" يستأنف عبور المسافرين إلى تركيا

بعد تعليق عمل المعبر - الأناضول

أعلنت إدارة معبر "باب الهوى" الحدودي اليوم الإثنين في بيانٍ لها، استئناف حركة عبور المسافرين بين الشمال السوري وتركيا، بعد تعليق عمل المعبر بسبب تسجيل إصابات بفيروس "كورونا" في المناطق المحررة.

وشددت إدارة المعبر في بيانها، على ضرورة التزام المسافرين بالإجراءات الوقائية للحد من انتشار الفيروس، من خلال ارتداء الكمامات في المناطق العامة والحرص على نظافة اليدين وتعقيمها بشكل مستمر، والتقيد بتعليمات التباعد الاجتماعي للأشخاص بترك مسافة لا تقل عن متر ونصف.

ونوهت الإدارة إلى عدم وجود إجازات للراغبين في قضاء إجازة عيد الأضحى المقبل في سوريا، مشيرةً إلى أن التسجيل على الدخول عن طريق الترانزيت متوقف حالياً.

وقال "مازن علوش" مدير العلاقات الإعلامية في معبر "باب الهوى" لـ"زمان الوصل" إن هناك ما يقارب 400 مريض سرطان ينتظرون دورهم في الدخول لتلقي العلاج ضمن المشافي التركية، مع العلم أنه منذ عشرة أيام وحتى اللحظة لم يتم السماح لأي مريض بالدخول إلى المشافي التركية".

وأضاف علوش: "أن جميع الحالات المريضة بالسرطان بحاجة للدخول إلى المشافي التركية لتلقي العلاج بأسرع وقت ممكن بسبب حالتهم الصحية الحرجة، مشيراً إلى وجود 1200 حالة أمراض قلبية، و1200 حالة أيضاً أمراض عصبية بحاجة أيضاً للدخول للمشافي التركية".

ونوه "مازن" إلى أنه: "حتى وإن تم استئناف دخول حالات مرضى السرطان، فيتم السماح لدخول خمسة مرضى فقط يومياً إلى تركيا، ومعظم المرضى يتم حجر دور لهم من قبل الجانب الطبي التركي بعد ثلاثة أشهر، مع العلم أن جميع المرضى أوضاعهم حرجة وبحاجة للدخول بأسرع وقت ممكن".

محمد كركص - زمان الوصل
(34)    هل أعجبتك المقالة (36)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي