أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بالتزامن مع "العرس الانتخابي".. مقتل ضابط وجرح عدة عناصر في هجوم بدرعا

إسكندر

قتل ضابط وأصيب خمسة عناصر بجروح، أمس الأحد، في كمين نصبه مجهولون في ريف درعا الشرقي.

ولقي مدير ناحية مدينة"الحراك" الرائد "غيدق مهلائيل إسكندر" مصرعه وأصيب خمسة من عناصره بجروح، جراء استهداف سياراتهم العسكرية على طريق "الحراك – ناحتة" من قبل مجهولين.

وأكدت مصادر محلية لـ"زمان الوصل" أن مسلحين مجهولين قطعوا الطريق على سيارة مدير الناحية، وقاموا بإطلاق الرصاص عليها ما أدى لمقتله وجرح جميع العناصر الذين كانوا برفقته.

وأوضحت المصادر أن "إسكندر" المعروف بلقب "أبو جعفر" وعناصره كانوا مدعوين على وليمة غداء في بلدة "ناحتة" بعد قيامهم بجولات على مراكز انتخابات أعضاء مجلس الشعب.

وأشارت إلى أن قوات النظام نقلت الجرحى إلى مستشفى "إزرع"، مشطت المنطقة بحثا عن المهاجمين لكنها لم تعثر لهم على أي أثر، وفقا للمصادر.

وشددت على أن "إسكندر" المنحدر من ريف اللاذقية، يتهم بالوقوف وراء عمليات اعتقال في مدينة "الحراك" التي شهدت والبلدات المجاورة عشرات عمليات الاعتقال لعناصر سابقين في الجيش الحر وعاملين في المجالات الإغاثية والإنسانية والإعلامية.

زمان الوصل
(52)    هل أعجبتك المقالة (40)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي